الرئيسية / إسرائيليات / استقالة محلل سياسي من “هآرتس” بعد اتهام امرأتين له بالتحرش الجنسي
المحلل السياسي في "هآرتس" آري شافيط

استقالة محلل سياسي من “هآرتس” بعد اتهام امرأتين له بالتحرش الجنسي

المحلل السياسي في "هآرتس" آري شافيط
المحلل السياسي في “هآرتس” آري شافيط

“شجون عربية” — أعلن المحلل السياسي آري شافيط أنه قرر الاستقالة من عمله في صحيفة “هآرتس” وقناة التلفزة الإسرائيلية العاشرة بعدما اتهمته امرأة ثانية أمس (الأحد) بالتحرش الجنسي بها سنة 2014.
وقال شافيط في بيان أصدره مساء أمس، إنه قرر الاستقالة كي يعبّر عن تحمّله كل المسؤولية الأخلاقية عن أفعاله. وأضاف أنه يشعر بالخزي من الأخطاء التي ارتكبها تجاه الناس على وجه العموم والمرأتين على وجه الخصوص، واعتذر من زوجته وأولاده.
وكانت الصحافية الأميركية دانييل برين كتبت الأسبوع الفائت في موقع “جويش جورنال” الإخباري الأميركي أنها كانت ضحية تحرش جنسي من قبل “صحافي متميز من إسرائيل” سنة 2014.
وأضافت أنها تتحدث علناً الآن عن هذا الموضوع لأن دونالد ترامب جعل التحرش الجنسي في مقدمة الأحاديث الوطنية في الولايات المتحدة.
وقالت إن صحافياً ومؤلفاً إسرائيلياً كانت تجري معه مقابلة في بهو فندق في الولايات المتحدة أمسك برقبتها وحاول تقبيلها. وامتنعت عن ذكره بالاسم في المقال لكنها تركت إشارات كافية إلى هيئته وكتابه لتعج مواقع التواصل الاجتماعي بشائعات تفيد أنه شافيط.
ويعمل شافيط الذي يقترب من سن 60 عاماً منذ عشرات السنوات في صحيفة “هآرتس”، وأصدر سنة 2013 كتاباً في الولايات المتحدة حظي بانتشار واسع بعنوان “ماي برومسد لاند: ترايامف أند تراجيدي أوف إسرائيل” [“أرضي الموعودة: نصر إسرائيل ومأساتها”]. كما عمل خلال السنة الأخيرة معلقاً في قناة التلفزة الإسرائيلية العاشرة.

المصدر: صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

الأرجنتين تصنّف حزب الله منظمة “إرهابية”

بوينس أيرس (رويترز) – أمرت السلطات في الأرجنتين بتجميد أصول حزب الله في البلاد يوم …

ظريف لا يريد “شراء الحصان مرتين” من ترامب

ترجمة: د. هيثم مزاحم | قال وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف يوم الأربعاء في مقابلة …

دمي أم طينك

بقلم: فاتن | لست ادري أي منهما أدهى ؟؟ دمي أم طينك وكلاهما يخلطهما الماء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.