الرئيسية / تحقيقات / مكافآة صينية لمن يبلغ عن شاب ملتحٍ أو إمرأة منقبة

مكافآة صينية لمن يبلغ عن شاب ملتحٍ أو إمرأة منقبة

“شجون عربية” — حددت الصين مكافأة قدرها ألفي يوان (نحو 300 دولار) لمن يبلغ عن شاب ملتح أو امرأة منقبة في إقليم شينجيانغ الواقع بشمال غرب البلاد، ويشهد توترا بين إثنيتي الهان الصينيين والأويغور المسلمين.

وذكرت صحيفة “هوتان” المحلية اليومية أن سلطات بلدة هوتان، التي شهدت مؤخرا اضطرابات سياسية، خصصت صندوقا بقيمة 100 مليون يوان (13.7 مليون يورو) لتمويل مكافآت “مكافحة الارهاب، و أن المكافآت يمكن أن تصل إلى 5 ملايين يوان في حال الكشف عن خطة هجوم أو لمن “يضرب أو يقتل أو يجرح أو يسيطر على مثيري شغب، وانكشف متطرفين يستخدمون الدين للإخلال بعمل الآليات القضائية والإدارية والتعليمية وغيرها أو للإضرار بقوانين البلاد” يمكن أن يجلب مبلغا قد يصل إلى مليون يوان.

وأضافت أن من يقوم بالإبلاغ عن شاب ملتح أو امرأة منقبة يمكن أن يحصل على مكافأة قدرها ألفي يوان.

وكانت سلطات بيشان، وهي بلدة تابعة لهوتان، دفعت الثلاثاء 1.76 مليون يوان لرجال شرطة وإنقاذ تدخلوا الأسبوع الماضي عندما طعن مهاجمون حتى الموت 5 اشخاص في حشد، وقد قتلت قوات الأمن 3 من المهاجمين، حسب رواية وسائل الإعلام الرسمية للحادث.

ويشهد إقليم شينجيانغ المنطقة شبه الصحراوية والغنية بالموارد على تخوم آسيا الوسطى، وتضم أغلبية من الأويغور المسلمين مواجهات منتظمة بين هؤلاء وقوات الأمن الصينية.

ونسبت بكين مسؤولية هجمات دامية وقعت في أماكن مختلفة في الصين لناشطين من أقلية الأويغور يناضلون من أجل استقلال هذه المنطقة.

المصدر: سكاي نيوز

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

مباط عال: صفقة القرن إلى أين ستؤدي؟

تصف خطة ترامب عملياً وضعاً نهائياً، مع أن الإدارة الأميركية - الرئيس ترامب نفسه وقت عرض الخطة وأيضاً السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة كيل كرافت – عرّفا الخطة بأنها "رؤيا" تدعو إسرائيل والجانب الفلسطيني إلى الدخول في مفاوضات

وزارات الخارجية في ألمانيا وفرنسا والأردن تدين إعلان نتنياهو إقامة الوحدات السكنيةفي المستوطنات

وأكد نتنياهو أنه يسعى لتوحيد جميع أجزاء القدس

رئيس الموساد وقائد المنطقة العسكرية الجنوبية زارا قطر سراً لبحث آخر الأوضاع في قطاع غزة

وأشارت القناة إلى أن كوهين وهليفي سافرا إلى قطر عبر الأردن في طائرة خاصة غادرت مطار بن غوريون يوم 4 شباط/فبراير الحالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *