الرئيسية / تحقيقات / شكوى ضد رئيسة كوريا لتخليها عن كلاب
رئيسة كوريا الجنوبية المعزولة باك جون هاي مع كلابها الأليفة في القصر الرئاسي (البيت الأزرق) في صورة من أرشيف رويترز. (صورة لرويترز تستخدم للأغراض التحريرية فقط ويحظر استخدام الصورة في كوريا الجنوبية ويحظر إعادة بيعها أو وضعها في أرشيف).

شكوى ضد رئيسة كوريا لتخليها عن كلاب

رئيسة كوريا الجنوبية المعزولة باك جون هاي مع كلابها الأليفة في القصر الرئاسي (البيت الأزرق) في صورة من أرشيف رويترز. (صورة لرويترز تستخدم للأغراض التحريرية فقط ويحظر استخدام الصورة في كوريا الجنوبية ويحظر إعادة بيعها أو وضعها في أرشيف).

“شجون عربية — قدمت جماعة مدافعة عن حقوق الحيوان في كوريا الجنوبية شكوى للشرطة ضد الرئيسة المعزولة باك جون هاي لتخليها عن تسعة كلاب أليفة في القصر الرئاسي (البيت الأزرق) لدى تركها له بعد عزلها من منصبها.

والكلاب من فصيلة جيندوس وهي فصيلة كورية من كلاب الصيد التي تشتهر بالوفاء.

وتركت باك القصر الرئاسي يوم الأحد بعد يومين من قرار المحكمة الدستورية عزلها من منصبها بعد فضيحة فساد شملت شركات كبرى.

وعادت إلى منزلها السابق في حي جانجنام الراقي بالعاصمة سول.

وكان بعض الجيران هناك قد أهدوا باك كلبين جيندوس في أوائل عام 2013 عندما تركت مسكنها متوجهة إلى البيت الأزرق. وأنجب الكلبان سبعة جراء في يناير الماضي.

وقالت جمعية بوسان للحماية من القسوة ضد الحيوانات على حسابها على تويتر إنها قدمت شكوى ضد باك اتهمتها فيها بالتخلي عن الحيوانات.

وأكد البيت الأزرق أن باك تركت الكلاب هناك لكن نفى أن تكون الكلاب قد تركت مهملة.

وقال كيم دونج-جو المتحدث باسم البيت الأزرق: “طلبت من طاقم البيت الأزرق العناية بالكلاب وإيجاب منزل لاستضافة الجراء إذا تطلب الأمر.”

وقالت جماعة أخرى لحماية الحيوان هي جماعة تعايش حقوق الحيوان على الأرض إنها مستعدة لرعاية الكلاب وإيجاد منزل لإيوائها.

وقالت في بيان “نريد مساعدة هذه الكلاب.”

المصدر: رويترز

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

عن رواية “مريم- مريام” للأسير كميل أبو حنيش

بقلم: الشاعر والكاتب الفلسطيني فراس عمر | في نسيج روائي متشابك ومفتوح ومعقد يبني كميل …

"صفقة القرن" ومؤتمر البحرين

لماذا واشنطن وطهران واقعتان في مأزق؟

بقلم: سيد حسين موسويان* – ترجمة: د. هيثم مزاحم | بذلت جهود كبيرة لمحاولة ترتيب …

“واشنطن بوست”: خطأ ترامب في سوريا لا يمكن إصلاحه

ترجمة: د. هيثم مزاحم | قالت صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية في افتتاحية لمجلس تحريرها بعنوان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.