الرئيسية / إسرائيليات / قادة الأمن يعارضون مشروع قانون سلطة السايبر الوطنية

قادة الأمن يعارضون مشروع قانون سلطة السايبر الوطنية

“شجون عربية” — قالت قناة التلفزة الإسرائيلية الثانية مساء أمس (الاثنين) إن رئيس الموساد يوسي كوهين، ورئيس جهاز الأمن العام [“الشاباك”] نداف أرغمان، ونائب رئيس هيئة الأركان العامة للجيش الإسرائيلي اللواء يائير غولان، والمدير العام لوزارة الدفاع اللواء احتياط أودي آدم، وجهوا الأسبوع الفائت رسالة حادة إلى رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو أكدوا فيها أن مشروع القانون بشأن “سلطة السايبر [الفضاء الإلكتروني] الوطنية” الذي ينوي الدفع به قدماً يمس الأمن القومي الإسرائيلي.

وأفادت القناة أن نتنياهو أعلن قبل نحو عام عن نيته إقامة “سلطة وطنية لمحاربة الهجمات السيبرانية”، وأثار هذا الأمر معارضة جادة في صفوف المسؤولين في جهازي الموساد والشاباك والجيش الإسرائيلي ووزارة الدفاع. وفي ضوء ذلك حصل المسؤولون على تعهدات بأن تتم إقامة هذه السلطة من خلال التنسيق الكامل معهم، الأمر الذي لم يحدث.

وأضافت القناة أن هؤلاء المسؤولين فوجئوا بتسلم مسودة مشروع قانون لإقامة هذه السلطة، ولذا قاموا بتوجيه رسالتهم إلى رئيس الحكومة.

وشدّدت الرسالة على أن مسودة مشروع القانون تسعى لمنح صلاحيات واسعة إلى سلطة السايبر التي لم تحدد أهدافها بشكل واضح، فضلاً عن أنها تنطوي على مساس خطر بصميم عمل الأجهزة الأمنية في مجال السايبر.

وطالبت الرسالة بوقف سن مشروع القانون فوراً وبسن قانون جديد يلائم حاجات إسرائيل الأمنية والقومية.

 

المصدر: صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

هؤلاء هم المرشحون لخلافة جون بولتون

ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” 13 اسماً لمرشحين محتملين لمنصب مستشار الأمن القومي الأميركي خلفاً لجون …

كاتب “ضيعة ضايعة” يرد على ادعاءات حداقي باختراعه لشخصية “أبو شملة”

ردّ الدكتور ممدوح حمادة، كاتب المسلسل الكوميدي الشهير، ضيعة ضايعة، على تصريحات الممثل محمد حداقي، …

فاينانشيل تايمز: بوتين يضع يده على أهم مناجم الفوسفات في سوريا

نشرت صحيفة “فايننشال تايمز” البريطانية تقريراً تحت عنوان: “موسكو تحصل على غنائم الحرب من سوريا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.