الرئيسية / غير مصنف / بالصور، طفل يبلغ وزنه 190 كغم !

بالصور، طفل يبلغ وزنه 190 كغم !

خضع طفل إندونيسي لعملية جراحية لتصغير معدته بعد معاناته من الوزن الزائد.

وفي التفاصيل، فإن وزن الطفل آيرا، الذي يبلغ من العمر 10 سنوات، قد لامس الـ 190 كيلوغراماً بعدما اتبع نظاماً غذائياً مبنياً على استهلاك المشروبات الغازية والمعكرونة (Noodles).

وكشفت كل من الأم رقية، 36 عاماً، والوالد آدي سومانتري، 45 عاماً، الى أن ابنهما كان يتناول يومياً 5 وجبات من الأرز والمعكرونة واللحوم، إلا أنه كان دائماً يشكو من الجوع.

والملفت هو أن الأطباء المصدومين حاولوا جعل الصبي آيرا يتبع نظاماً غذائياً صحياً، إلا أن عدم خسارته للوزن بسرعة كافية جعلهم يقررون إخضاعه لعملية جراحية بهدف تقليص حجم معدته، علماً ان وزن الصبي كان سبباً صعّب عليه التحرّك والتنقل، إضافة الى أنه لم يتعلّم لأن المشي الى المدرسة كان مهمة مستحيلة بالنسبة له.

وإضافة الى ذلك، شكّل مقاس الصبي عائقاً أمام عثوره على الملابس التي تناسبه، ما اضطره الى أن يقضي وقته عارياً باستثناء لف قطعة من القماش حول خصره.

وأشارت الوالدة الى أن ابنها خسر لغاية الآن 20 كيلوغراماً بعد خضوعه للعملية، ولفتت الى أنه لا يزال يعاني من زيادة الوزن بالنسة لسنه.

وقال الدكتور هاندي وينغ، وهو طبيب جراح من مستشفى أومني، إن فريقه استغرق ساعتين لإجراء العملية.

يذكر أن الشعور بالجوع لدى الصبي سيصبح أقل، وذلك بسبب انخفاض هرمون الغريلين الذي يعرف باسم هرمون الجوع. كما أن الأطباء يراقبون نتيجة العملية الجراحية، إذ إن الصبي سيفقد مع مرور كل أسبوع المزيد من الوزن، كما يأمل الأطبار أن يصبح وزنه أقل من 100 كيلوغرام بعد سنة.

لاولو

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

السراج يصف حفتر في خطاب أمام الأمم المتحدة بأنه “مجرم حرب”

ومن المقرر إجراء محادثات سياسية بين الجانبين برعاية الأمم المتحدة في جنيف يوم الأربعاء

تاس: روسيا وتركيا تجهزان سلسلة مشاورات جديدة بشأن إدلب السورية

وقال لافروف وفقا لوكالة الأنباء ”يتم الإعداد الآن لسلسلة جديدة من المشاورات التي نأمل أن تقودنا إلى اتفاق بشأن كيفية ضمان أن تكون تلك منطقة خفض تصعيد بحق

المرأة والجهاد في فقه الإسلامويين: من الإخوان المسلمين إلى داعش (ج 2)

لم تحظ مشاركة المرأة في تنظيم القاعدة باهتمام مؤسس التنظيم أسامة بن لادن ولا خليفته أيمن الظواهري، فقد بقيت خطاباتهم ورسائلهم على الأدبيات السابقة بعدم مشاركة المرأة في الأعمال القتالية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *