اتفاق لتصدير 64 مليار متر مكعب من الغاز من إسرائيل إلى مصر

Spread the love

رحّب رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو باتفاق الغاز الذي تم توقيعه بين الجانبين الإسرائيلي والمصري أمس (الاثنين)، ووصف الاتفاق بأنه يوم عيد بالنسبة إلى سكان إسرائيل ومنطقة الشرق الأوسط.

وقال نتنياهو في بيان صادر عن ديوان رئاسة الحكومة في القدس، إن هذا الاتفاق سيدخل المليارات إلى خزينة الدولة، وستُصرف هذه الأموال لاحقاً على التعليم والخدمات الصحية والرفاهية لمصلحة المواطنين الإسرائيليين، كما أن الاتفاق سيساهم في تعزيز الأمن والاقتصاد وعلاقات إسرائيل الإقليمية.

ووصف وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينيتس [الليكود] الاتفاق بأنه غير مسبوق ويجعل إسرائيل لاعباً مركزياً في سوق الطاقة الإقليمية. وأضاف أن الاتفاق مع مصر بالإضافة إلى الاتفاق السابق مع الأردن، هما اتفاقا التصدير الأكبر منذ إبرام السلام مع هذين البلدين.

ووقّعت الاتفاق من الجانب الإسرائيلي شركة “ديلك” الإسرائيلية للطاقة وشركة “نوبل إنرجي” صاحبة امتياز التنقيب عن الغاز، ووقعته من الجانب المصري مجموعة “دولفينيوس” بالنيابة عن أصحاب الشركات المصرية.

وهو ينص على أن تُصدّر إسرائيل 64 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي إلى مصر على مدى 10 سنوات بصفقة تبلغ قيمتها 15 مليار دولار.

ومن المتوقع أن يبدأ التصدير في غضون سنتين.

وقالت مصادر مسؤولة في وزارة الطاقة إن الطرفين يدرسان في الوقت الحالي موضوع أنبوب الغاز الذي سيتم نقل الغاز عبره من حقلي “تمار” و”لفيتان” في البحر الأبيض المتوسط، وأشارت إلى أن أحد الاقتراحات هو أن يتم النقل عبر أنبوب الغاز الأردني.

المصدر: صحيفة يسرائيل هيوم، عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.