الرئيسية / غير مصنف / مسؤول إسرائيلي: المنطقة الجنوبية مشتعلة جرّاء إطلاق البالونات المفخخة

مسؤول إسرائيلي: المنطقة الجنوبية مشتعلة جرّاء إطلاق البالونات المفخخة

قال بيان صادر عن الناطق بلسان جيش الاحتلال الإسرائيلي إن الطائرات الورقية الحارقة والبالونات المفخخة التي أطلقها الفلسطينيون من قطاع غزة أمس (الثلاثاء) تسببت باندلاع 7 حرائق في الأراضي التابعة للمستوطنات المحاذية للقطاع.

وأكد مسؤولون في قيادات المجالس الإقليمية في المنطقة الجنوبية أن هذه الطائرات والبالونات تسببت باندلاع 20 حريقاً، عملت طواقم الإطفاء بالتعاون مع الجيش الإسرائيلي على إخمادها طوال يوم أمس.

وأضاف هؤلاء المسؤولون أن نحو 30 حريقاً آخر اندلع في الأحراج والحقول الزراعية التابعة للمستوطنات المحاذية لقطاع غزة يومي الجمعة والسبت الفائتين. وأشاروا إلى أنه في الأيام التي تلت جولة التصعيد الأخيرة، قبل نحو أسبوع ونصف أسبوع، بلغ المعدل اليومي للحرائق في المنطقة الجنوبية 5 حرائق، لكن الأيام الأخيرة شهدت زيادة في هذا المعدل، إذ وصل إلى 15 حريقاً يومياً.

وقال مسؤول أمني إسرائيلي رفيع المستوى إن حركة “حماس” لم توقف إطلاق البالونات المفخخة، وأكد أن منطقة غلاف قطاع غزة ما تزال مشتعلة جرّاء ذلك.

من ناحية أُخرى أعلنت الشرطة الإسرائيلية في بيان صادر عنها أنها قامت أول أمس (الاثنين) بإغلاق شارع في مدينة بئر السبع [جنوب إسرائيل]، التي تبعد نحو 40 كيلومتراً عن قطاع غزة، بعد العثور على بالون مشبوه في المدينة، وهو ما أثار مخاوف من احتمال كونه مفخخاً وأُطلق من قطاع غزة.

وأضاف البيان أنه جرى استدعاء خبراء متفجرات قاموا بالتعامل مع البالون وتمت إعادة فتح الشارع، من دون تقديم أي تفاصيل إضافية.

المصدر: صحيفة “معاريف” الإسرائيلية، عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

مسؤولة أمريكية تحذر من موجة ثانية من عدوى كورونا في حالة تخفيف الإجراءات

قلص معهد متخصص في الأبحاث الصحية بجامعة واشنطن توقعاته لإجمالي عدد الوفيات في الولايات المتحدة بنحو 26 في المئة

إدارة معلومات الطاقة: مخزونات النفط والوقود في أمريكا تقفز مع انهيار الطلب بسبب الجائحة

صعدت مخزونات البنزين في الولايات المتحدة 10.5 مليون برميل الأسبوع الماضي

“نيويورك تايمز”: الصين تعيد فتح ووهان والمدينة تلملم جراحها

إعادة فتح المدينة لن تنتهي الأوقات الصعبة أو الحذر أو العزل المنزلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *