لغة الجذور

Spread the love

بقلم: لميس جديد* — هيام يارد الكاتبة اللبنانية، تتحدث عن أهمية اللغة، عن رفض الذات وتجاهل الذاكرة والتاريخ، تتحدث عن الفهم المقسر ممن قرأ التاريخ وفقاً لمنظور هيمني أو استعماري يضعف الشعوب، يقتلعهم من جذورهم، يقمعهم، يخدعهم.
الحرب على أبوابنا، تسونامي من المهجرين البارحة من فلسطين واليوم من سوريا، وبيروت كما مدن عربية أخرى لا تزال تقوم بعمليات نفخ الصدور، وبيع المجلات الفنية، على مرأى ومسمع من الصحافة المحلية، تهاجم النخب العربية التي تضع مكاسبها الشخصية أولاً …
لا لإعادة إعمار مجوفة تقتصر على الواجهات، نحن بحاجة لتجديد مدننا، والبشر واللغة والهوية مع الحفاظ على أصالتنا.

لغة الجذور، لقد أحببت بهذه اللغة، هدهد لي بها، وعيت عليها، ناقشت بها، وتواسيت فيها؛ لا يوجد غرب أو أي حداثة تستطيع اقتلاعي منها.

*كاتبة سورية.

لميس جديد
لميس جديد

شاهد فيديو لميس جديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.