الرئيسية / غير مصنف / ظريف يرد على بومبيو مستشهداً بكتاب “التوراة”

ظريف يرد على بومبيو مستشهداً بكتاب “التوراة”

رد وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف على التصريحات التي أدلى بها نظيره الأميركي مايك بومبيو والتي قال فيها إن “ترامب بعثه الله لحماية إسرائيل من إيران”، مستشهداً بكتاب “التوراة”.

جاء ذلك في تغريدات لظريف على صفحته بتويتر، حيث قال وفقا لما نقلته الوكالة الرسمية الإيرانية: “حرفوا حتى التوراة لخدمة الإيرانوفوبيا. لكن حقيقة ما تقوله التوراة هو كالتالي: أنقذ الملك الإيراني اليهود من الاستعباد في بابل.. أنقذ الملوك الإيرانيين الآخرين اليهود من الإبادة الجماعية.. تم تشجيع مخططي الإبادة الجماعية من قبل أهالي النقب وليس إيران.. ملك إيران الأجنبي الوحيد الذي أطلق عليه اسم المسيح”.

وفي مقابلة خلال زيارته إلى القدس المحتلة مع شبكة البث المسيحية الأمريكية (CBN)، سأل المذيع كريس ميتشيل وزير الخارجية الأميركي إذا كان “الرب قد رقى ترامب ليكون رئيساً في هذا الوقت لحماية اليهود من التهديد الإيراني، مثل الملكة استير”، بطلة عيد البوريم الذي تحتفل به إسرائيل هذا الأسبوع، وهو ذكرى خلاص اليهود في بلاد فارس من مذبحة، بحسب المعتقدات اليهودية.

ورد بومبيو على السؤال، قائلاً: “كمسيحي، أعتقد بالتأكيد بأن هذا ممكن”، وأضاف: “أنا واثق أن الرب يعمل هنا… عندما أرى التاريخ المميز في هذا المكان والعمل الذي تقوم به إدارتنا لضمان أن هذه الدولة الديمقراطية في الشرق الأوسط، هذه الدولة اليهودية، ستبقى”.

وجاء تصريح بومبيو بعدما أعلن ترامب، عبر حسابه على تويتر، أنه “قد حان الوقت للولايات المتحدة للاعتراف بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان”، التي استولت عليها إسرائيل من سوريا بعد حرب عام 1967.

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

نتنياهو يحتل صدارة المسرح في معركة الانتخابات في إسرائيل

انتهز رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو فرصة الحملة الانتخابية لكي يصول ويجول على المسرح السياسي متباهيا بإنجازاته طاعنا في خصومه

التلفزيون الرسمي: وفاة الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك

وأعلنت الرئاسة المصرية الحداد لمدة ثلاثة أيام اعتبارا من يوم الأربعاء.

الرئيس الصيني يحدد 7 أولويات في مكافحة “كورونا”

حدد الرئيس الصيني شي جين بينغ سبع أولويات للوقاية والسيطرة على وباء فيروس "كورونا" المستجد، وذلك خلال اجتماع رئيسي يوم أمس الأحد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *