الرئيسية / أخبار / تحطّم المركبة الإسرائيلية “بريشيت” قبل دقائق من هبوطها على سطح القمر
تحطّم المركبة الإسرائيلية "بريشيت" قبل دقائق من هبوطها على سطح القمر

تحطّم المركبة الإسرائيلية “بريشيت” قبل دقائق من هبوطها على سطح القمر

تحطمت المركبة الفضائية الإسرائيلية “بريشيت” مساء أمس (الخميس) قبل دقائق من هبوطها المفترض على سطح القمر. وفي أثناء الهبوط التقطت صورة سيلفي للمركبة الفضائية والقمر، وبعد لحظات انقطع الاتصال معها.

وقال رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو إن محاولة الوصول إلى القمر تُعدّ إنجازاً هائلاً، وأكد أن إسرائيل ستحاول الوصول مرة أخرى. وأضاف أنه حصل على تأكيد بأن تهبط مركبة اسرائيلية أخرى على سطح القمر في غضون 3 سنوات.

وانتظرت إسرائيل هبوط “بريشيت” فوق سطح القمر في تمام الساعة العاشرة مساء أمس بتوقيت القدس، لكن المركبة تحطمت قبل هبوطها.

وأشار نتنياهو قبل الهبوط المتوقع إلى أن هذه الخطوة مهمة للإنسانية وعملاقة لدولة مثل إسرائيل.

وتم إطلاق “بريشيت” من قاعدة “كيب كانافيرال” في ولاية فلوريدا الأميركية في منتصف شباط/ فبراير الفائت، وكان من المقرّر أن تستغرق رحلتها إلى القمر 7 أسابيع وأن تهبط على سطحه لتصبح إسرائيل رابع دولة تنجح في إنزال مركبة على سطح القمر.

ويبلغ وزن مركبة “بريشيت” غير المأهولة 585 كيلوغراماً ويعني اسمها بالعبرية “سفر التكوين”. وبلغت تكلفة عملية إقامتها وإطلاقها 100 مليون دولار، وشاركت فيها كل من شركة صناعات الطيران الاسرائيلية ووكالة الفضاء الإسرائيلية ووزارة العلوم والتكنولوجيا. ومع أن هبوط المركبة على سطح القمر كان المهمة الرئيسية بالنسبة إلى إسرائيل، إلاّ إن “بريشيت” كانت تحمل أيضاً معدات لقياس المجال المغناطيسي للقمر.

المصدر: صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

الأرجنتين تصنّف حزب الله منظمة “إرهابية”

بوينس أيرس (رويترز) – أمرت السلطات في الأرجنتين بتجميد أصول حزب الله في البلاد يوم …

ظريف لا يريد “شراء الحصان مرتين” من ترامب

ترجمة: د. هيثم مزاحم | قال وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف يوم الأربعاء في مقابلة …

دمي أم طينك

بقلم: فاتن | لست ادري أي منهما أدهى ؟؟ دمي أم طينك وكلاهما يخلطهما الماء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.