الرئيسية / كتب / رواية “كيميا” إبنة جلال الدين الرومي
صدور رواية "كيميا" إبنة جلال الدين الرومي

رواية “كيميا” إبنة جلال الدين الرومي

صدرت حديثاً عن دار الشروق في القاهرة رواية “كيميا” للكاتب وليد علاء الدين التي يتناول فيها مصير”كيميا”، تلك الفتاة التي نشأت في بيت الشاعر والعاشق الصوفي جلال الدين الرومي، والتي قدمها زوجة لأستاذە شمس الدين التبريزي على الرغم من عدم التكافؤ البادي بينهما، والذي تجلى في أنها كانت أصغر من زوجها بثمانية وأربعين عاماً.
تطرح الرواية عبر سرد متدفق ولغة عذبة، أسئلة صعبة وملغزة. لماذا وافق التبريزي على التزوج بكيميا برغم أنه يكاد يكون في عمر أجدادها؟ لماذا مرضت كيميا بعد زواجها به بقليل مرضاً لم يُغادر سوى بروحها؟ كيف اختفت كيميا هكذا وكأنها لم تكنْ؟ لماذا لم يتأسف جلال الدين الرومي في أشعارە على موتها ؟ لماذا عاشت نكرة وماتت مجهولة القبر؟ والأهم: لماذا أهداها الرومي لشمس الدين برغم علمه بالحب الذي جمعها بإبنه علاء الدين؟

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

اللّبن المر

قصة قصيرة* بقلم: محمدو ولد بوبكر** | على أريكة تقادم عدها، منصوبة فوق أعمدة حديدية …

خمسُ صور

قصة قصيرة* بقلم: رغد جديد** | -صورة 1: – كم كنتُ ضئيلَ الحجمِ وقتَها! يا …

طريق ممهد لحيفا

قصة قصيرة* بقلم: ريهام إمام** | أعطوني سترة واقية من الرصاص وخوذة وأعطتني روزا منديلاً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.