إسرائيل ستطلق سراح أسيرين سوريين بعدما استعادت رفات جندييها

رخاريا باومل
Spread the love

القدس (رويترز) – قال مسؤول إسرائيلي إن إسرائيل ستطلق سراح أسيرين بعد أن استعادت رفات جندي مفقود منذ عام 1982 عثرت عليها قوات خاصة روسية في سوريا.

وسلمت روسيا، أحد حلفاء دمشق الرئيسيين، هذا الشهر رفات الجندي الإسرائيلي زخاري باومل ومتعلقاته الشخصية. وكان باومل يبلغ من العمر 21 عاما عندما شارك في الغزو الإسرائيلي للبنان وأعلن فقده إلى جانب جنديين آخرين في معركة السلطان يعقوب.

وقال مصدر بالحكومة السورية لرويترز إن اثنين أو أكثر من الأسرى السوريين سيتم إطلاق سراحهم من السجون الإسرائيلية بعد وساطة روسية.

وأضاف أن السلطات ضغطت على موسكو لتأمين إطلاق سراح الأسرى بعد أنباء تسليم رفات الجندي الإسرائيلي.

ونأى الجانبان بنفسيهما على ما يبدو عن ذكر ما إذا كانت الخطوة ضمن اتفاق مبادلة تم التوصل إليه عبر التفاوض بين إسرائيل وسوريا.

وقال المسؤول الإسرائيلي، طالبا عدم نشره اسمه، يوم السبت ”إسرائيل قررت خلال الأيام الماضية إطلاق سراح أسيرين في بادرة حسن نوايا، فقط بعد استعادة رفات زخاري باومل“.

كما أحجم متحدث باسم الجيش الإسرائيلي عن التعليق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.