الرئيسية / دراسات / كتاب حزب العمل الإسرائيلي (1968- 2000) – د. هيثم أحمد مزاحم

كتاب حزب العمل الإسرائيلي (1968- 2000) – د. هيثم أحمد مزاحم

بقلم: د. هيثم أحمد مزاحم —

تكتسب دراسة حزب العمل الإسرائيلي أهمية بارزة نظرًا إلى كونه الحزب المؤسس للكيان الصهيوني في فلسطين والحزب الحاكم فيه خلال ثلاثة عقود متتالية(1948-1977)، ثمّ لاحقًا في فترتي (1992-1996) و(1999-2000)، فضلاً عن الفترات التي شارك فيها بائتلاف حكومي مع حزب الليكود، والتي كان آخرها دخوله حكومة الوحدة الوطنية الحالية برئاسة آرييل شارون منذ شباط/فبراير 2001. كما تحظى دراسة هذا الحزب بأهميّة استثنائية في هذه المرحلة الحرجة التي تمرّ بها القضية الفلسطينية والصراع العربي-الإسرائيلي وفي ظل عملية التسوية، وبخاصّة بعد أن بدأت مفاوضات الوضع النهائي على المسار الفلسطيني.
تتناول هذه الدراسة معظم شؤون حزب العمل الإسرائيلي التاريخية والفكرية والسياسية والتنظيمية والانتخابية في محور تمهيدي وثلاثة محاور رئيسة، وخاتمة. ففي حين يلقي المحور التمهيدي الضوء على أبرز خصائص النظام الحزبي في إسرائيل، يتناول المحور الأول نشأة الحركة العمّالية الصهيونية وتطوّرها التاريخي، ويركّز على دراسة حزب الماباي، الإطار التاريخي لحزب العمل، في الفترة الممتدّة بين تأسيسه عام 1930 وتأسيس حزب العمل الإسرائيلي عام 1968. ثمّ يبحث ظروف تأسيس حزب العمل وتطوّره الأيديولوجيّ والتنظيميّ، كما يتطرّق إلى مجموعات أو أوساط الحزب الفكرية والسياسيّة وقياداته التاريخية والمعاصرة.
ويدرس المحور الثاني تجربة الحزب السياسية بين الحكم والمعارضة، فيعرض أسباب وعوامل انتصاراته وهزائمه الانتخابية، ويقوم بتشريح قاعدته الاجتماعية والانتخابية.
أمّا المحور الثالث والأخير، فيتضمّن عرضًا لمواقف الحزب التاريخية من الصراع العربي-الصهيونيّ، وبخاصّة القضيّة الفلسطينية، وسبل تسويته ودراسة تطوّر هذه المواقف، وصولاً إلى تحليل المواقف الراهنة من هذه القضايا. وسجّلنا في الخاتمة أبرز الاستنتاجات التي توصّلنا إليها في هذه الدراسة.
وقد لاحظنا خلال بحثنا عن المصادر والمراجع خلوَّ المكتبة العربيّة من كتاب مختصّ ومفرَد لحزب العمل الإسرائيلي، الأمر الذي شكّل حافزًا لنا للعمل من أجل محاولة سدّ هذا النقص، وذلك بهدف تعريف القرّاء العرب، بمن فيه أصحاب القرار والباحثون والهتمّون، تعريفًا موضوعيًّا وشاملاً لهذا الحزب الصهيونيّ وبأبرز أهدافه ومشروعاته تجاه العالم العربيّ.

لتحميل الكتاب pdf اضغط هنا
حزب العمل الإسرائيلي_هيثم مزاحم

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

الاتحاد الأوروبي: لا داعي للذعر بعد ظهور فيروس كورونا في إيطاليا

قال مفوض الشؤون الاقتصادية بالاتحاد الأوروبي يوم الأحد إن الاتحاد لا يرى ”داعيا للذعر“ بعد ظهور فيروس كورونا في إيطاليا

المرصد السوري: إصابة جنود أتراك في قصف لقوات الحكومة السورية على إدلب

وأضاف المرصد أن نحو 2765 مركبة عسكرية تركية و7600 جندي تركي وصلوا إلى شمال سوريا منذ الثاني من فبراير شباط الجاري

“كراسة كانون”

عدد الصفحات: 95

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *