الرئيسية / كتب / “الفيلسوف يجيب”مراسلات فكريّة من القرن العاشر الميلادي

“الفيلسوف يجيب”مراسلات فكريّة من القرن العاشر الميلادي

تحقيق وترجمة للهوامل والشوامل لأبي حيّان التوحيديّ وأبي عليّ مسكويه/

تحرير بلال الأرفه لي وموريس بومرنتز (Maurice A. Pomerantz)
ترجمة صوفيا فاسالو (Sophia Vasalou) وجايمس إ. مونتغمري (James E. Montgomery)

أسئلةٌ وإجابات يتبادلها فيلسوفان عظيمان:
لماذا الضحك مُعدٍ؟ وما الحكمة في كون الجبال؟ ولماذا نشعر بالحنين إلى الماضي، وإن كان محمّلًا بندوب الجراح؟ أسئلةٌ كثيرةٌ تشكّل مجموعةً واسعة تطال جوانب فلسفيّة وعقديّة ولغويّة وعلميّة… ويسجّل كتاب الهوامل والشوامل هذه الأسئلة التي وجّهها أبو حيّان التوحيديّ إلى الفيلسوف والمؤرّخ أبي عليّ مسكويه. وكلاهما يُعدّ من أبرز المساهمين في ازدهار الحياة الثقافيّة والفكريّة التي عرفها العالم الإسلاميّ خلال فترة الحكم البويهيّ في القرن الرابع للهجرة/العاشر للميلاد.
وتشكلّ هذه المراسلات بين التوحيديّ ومسكويه مرآةً لسجالات ذلك العصر واهتماماته، وتعكس روح التفكّر العقلانيّ التي وسمت حركته. وتؤمّن المراسلات كذلك نظرةً ثاقبة لتطلّعات هذين المفكّرين، اللذين اختلفا في الطباع قدرَ اختلافهما في المسارات المهنيّة.
وتثير أسئلة التوحيديّ في تقلّبها بين الدهشة والمعاناة، التفكّر والتحسّر، السطحيّة والعمق… تفاعلًا ممتعًا في حيويّته كما في مضمونه. وتشتمل هذه النسخة الجديدة من كتاب “الهوامل والشوامل” المترجم هنا بـ”الفيلسوف يجيب” والمشتملة على مجدلّدين، تشتمل على أوّل ترجمةٍ كاملةٍ لهذا النصّ إلى الإنجليزيّة، واضعةً تفاعل كاتبين عظيمين مع الحياة بين يدي القرّاء بالإنجليزيّة.

حول

تفقد أيضاً

الأمم المتحدة تقترح معبرا حدوديا تركيا لإيصال مساعدات لشمال شرق سوريا

اقترحت الأمم المتحدة إمكانية استخدام معبر تل أبيض الحدودي بين سوريا وتركيا لإيصال مساعدات للمدنيين

أردوغان: سأجتمع مع بوتين وميركل وماكرون في 5 مارس لمناقشة الوضع في إدلب

وقال أردوغان ”عبرت عن عزمي الواضح بشأن (إدلب) (لفلاديمير) بوتين أمس

مناورات الناتو: مؤشر على تغيّر موقف ترامب من جدوى الحلف

لم ينقطع قلق النخب السياسية الأميركية لـ "مستقبل حلف الناتو،" خصوصاً بعد نهاية الحرب الباردة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *