عقوبات أميركية على “جمال ترست بنك” بزعم تسهيله الأنشطة المالية لـحزب الله

Spread the love

أعلنت وزارة الخزانة الأميركية أن الولايات المتحدة فرضت عقوبات على “جمال ترست بنك” والشركات التابعة له في لبنان بزعم تسهيله الأنشطة المالية لـ”حزب الله”.

وقالت الوزارة إن البنك “يحول الأموال لأسر المفجرين الانتحاريين”.

وفرضت الوزارة عقوبات أيضا على أربعة أشخاص ينقلون الأموال من الحرس الثوري الإيراني لحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية “حماس” عبر “حزب الله”.

وتابعت الخزانة الأميركية في بيان لها: “ستواصل الولايات المتحدة العمل مع مصرف لبنان لمنع حزب الله من الوصول إلى النظام المالي الدولي. هذا الإجراء تحذير لكل من يقدم الخدمات لهذه المجموعة الإرهابية”.

وأضافت أنه “يبرز عمل اليوم كيف يواصل حزب الله إعطاء الأولوية لمصالحه، ومصالح الراعي الرئيسي، إيران، على رفاهية المواطنين اللبنانيين والاقتصاد اللبناني. نأسف لأن حزب الله قد جلب مشقة للمجتمع الشيعي على وجه الخصوص، وندعو الحكومة اللبنانية إلى بذل كل جهد ممكن للتخفيف من التأثيرات على أصحاب الحسابات الأبرياء الذين لم يدركوا أن حزب الله يعرض مدخراتهم للخطر. الولايات المتحدة على ثقة من أن مصرف لبنان والمؤسسات اللبنانية الأخرى، من خلال سياساتها القانونية والتنظيمية ووظائف الرقابة، ستواصل العمل لحماية استقرار وسلامة النظام المالي اللبناني، وهو أمر حاسم لدعم الاستقرار”.

تعليق جمعية المصارف في لبنان

من جهتها عبّرت جمعية المصارف في لبنان عن اسفها حيال إدراج الخزانة الأميركية مصرف “جمال ترست بنك” على لائحة العقوبات “اوفاك”.

وشددت الجمعية على أن هذا الاجراء لن يؤثر على القطاع المصرفي بأي شكلٍ كان.

وطمأنت الجمعية على سلامة أموال المودعين لدى “جمال تراست بنك” وتنوه بقدرة مصرف لبنان على اتخاذ كل التدابير اللازمة لمعالجة الوضع، مثلما كان قد حصل في مواقف سابقة.

المصدر: ليبانون 24 ووكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.