نصر الله: عمليتنا كانت جزءاً من عقابنا لإسرائيل

Spread the love

أكد الأمين العام لـ”حزب الله” السيد حسن نصر الله أن عملية استهداف الآلية العسكرية الإسرائيلية كانت حزءا من العقاب لإسرائيل.

وفي كلمة ألقاها اليوم الاثنين قال نصر الله في المجلس ‏العاشورائي المركزي المقام في مجمع سيد ‏الشهداء ‏في الرويس،إن النتيجة الأهم للعملية أنها أنجزت، حيث تمكنت المقاومة من “كسر أحد أكبر الخطوط الحمراء للعدو” خلال عقود، في إشارة إلى أن الحزب استهدف هدفا إسرائيليا داخل الحدود الإسرائيلية وليس في الأرض اللبنانية المحتلة مثل مزارع شبعا.

وأضاف: “عملية المقاومة نفذت أمس في وضح النهار وليس بالليل كما كان في السابق.. والمقاومة ضربت الهدف وأصابته بكل التأكيد”.

وتوعد نصر الله إسرائيل قائلا: “إذا اعتديتم علينا فكل حدودكم وجنودكم ومستعمراتكم في دائرة الاستهداف والرد”.

وأشار إلى أن إسرائيل التي وصفها بـ “المتكبرة والطاغية”، رفعت مستوى الاستفار الأمني على الحدود بالداخل “فوق العادة”، وقامت بـ “تفعيل كل إمكانات الدفاع الجوي”، كما أخلت بالكامل مواقع وثكنات على الحدود وبالعمق على خلفية العملية التي تمثلت في استهداف عناصر للحزب لآلية عسكرية إسرائيلية عند طريق ثكنة أفيفيم، ما أسفر عن تدميرها.

واعتبر نصر الله أن الإجراءات الأمنية الإسرائيلية الأخيرة تشير إلى أن “إسرائيل التي تدعي أن لديها أقوى جيش في المنطقة بدت خائفة وقلقة” خلال الأسبوع الماضي.

وبالمقابل، أكد نصر الله أن المشهد على الجانب اللبناني للحدود ظل “ثابتا وهادئا وطبيعيا”.

المصدر: RT

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.