الرئيسية / منوعات / أكبر 7 أخطاء تربوية تدمر ثقة الأطفال واحترامهم لذاتهم

أكبر 7 أخطاء تربوية تدمر ثقة الأطفال واحترامهم لذاتهم

يريد الآباء أن يشعر أبناؤهم بالثقة بأنفسهم مما ينعكس إيجابا على الأداء الدراسي والعلاقات الاجتماعية، إلا أن الحرص الزائد قد يؤدي إلى نتائج سلبية.

المعالجة النفسية بجامعة نورث إيسترن أمي مورين، ذكرت في كتابها “13 Things Mentally Strong Parents Don’t Do”، سبع طرق يدمر بها الآباء ثقة أبنائهم واحترامهم لذاتهم دون قصد منهم.

فيما يلي نصائح أمي مورين، كما أوردها تقرير شبكة CNBC.

1- رفع المسؤولية عنهم

بينما يعتقد بعض الآباء أن الأعمال المنزلية نشاط ثقيل على الأبناء، فإنها على العكس تربي عندهم حس المسؤولية بشكل أكبر.

وتشير مورين إلى أن القيام بأعمال المنزلية يساعد الأطفال في الشعور بالإتقان والإنجاز، لذلك تكليف الأبناء بمهام منزلية غير شاقة سينمي حس القدرة لديهم.

2- منعهم من ارتكاب الأخطاء

من الصعب رؤية فشل ابنك، لذلك يسارع الآباء في إنقاذ أبنائهم قبل أن يقعوا أو يفشلوا، وبذلك يمنعونهم من ارتكاب أخطاء وفرص التعلم منها.

يعتبر الوقوع في الخطأ أحد أهم الدروس في الحياة، وكل شخص لديه الفرصة كي يبني قوة عقلية حتى يتصرف بشكل أفضل في المرة القادمة.

3- حمايتهم من مشاعرهم

من المغري تشجيع أطفالك عندما يشعرون بالحزن أو الغضب، لكن كيفية تفاعلنا مع عواطف أطفالنا له تأثير كبير على تطور ذكائهم العاطفي واحترام الذات.

ساعد أطفالك في التعرف على الأمور التي تثير مشاعرهم، وعلمهم كيفية ضبط النفس. زودهم بإطار عمل يساعدهم على شرح شعورهم، بحيث يستطيعون التعامل مستقبلا مع هذه المشاعر بشكل أسهل.
– التغاضي عن عقلية الضحية

إن قول جمل مثل: “لا نستطيع شراء حذاء جديد مثل باقي الأطفال لأننا فقراء”، ترسخ في أذهان الأطفال أن معظم الظروف الحياتية غير قابلة للتحكم أو التغيير.

بدلا من دفع ابنك للحزن على حظه، شجعه على أن يتخذ موقفا إيجابيا، مثل مساعدته على بيع عصير الليمون حتى يدخر ثمن ما يريد.

إن الأطفال الذي يستطيعوا تعريف اختياراتهم في الحياة يشعرون بالثقة في قدراتهم على خلق مستقبل أفضل لأنفسهم.

5- الحماية المفرطة

بالطبع عزل ابنك عن أي مغامرة تعفيك من الشعور بالقلق. لكن إبقاءهم معزولين عن التحديات يعيق تنميتهم.

انظر لنفسك كمرشد وليس كحام. اسمح لأطفالك بخوض غمار الحياة حتى لو كان الأمر مخيفا لك، ستعطيهم بذلك الفرصة لكسب الثقة في قدراتهم، والتعامل مع التحديات في حياتهم.

6- توقع الكمال
المبالغة في التوقع قد يكون لها عواقب سلبية. عندما ينظر الأطفال للتوقعات على أنها عالية بالمقارنة مع قدراتهم، فإنهم قد لا يبذلون جهدا في المحاولة، أو يشعرون أنه لا يمكن لهم الوصول أبدا لهدفهم.

بدلا من ذلك، ضع توقعات واضحة على المدى الطويل، ووفر أساليب الوصول للأهداف. على سبيل المثال، يعتبر الذهاب إلى الجامعة تجربة طويلة الأمد، لذلك ساعده في خلق أهداف قصيرة الأمد، مثل تنفيذ الواجبات المنزلية أو تحقيق درجات جيدة أو القراءة.

7- التهذيب بدل الانضباط

يحتاج الأطفال إلى التعلم أن بعض الأفعال تؤدي إلى عواقب جدية، لكن هناك فرق بين العقاب والتهذيب. فالأطفال الذين يتم تهذيبهم يقولون في أنفسهم: “لقد اتخذت قرارا سيئا”، أما الأطفال المعاقبون فيقولون: “أنا شخص سيء”.

بمعنى آخر، التهذيب يمنح طفلك الثقة حتى يستطيع اتخاذ قرار أذكى وأصح في المستقبل، بينما العقاب يجعل الأطفال يفكرون بأنهم غير قادرين على فعل التصرف بشكل أفضل.

المصدر: الحرة

حول مجلة عربية

تفقد أيضاً

تتواصل النباتات عبر الروائح. هل نستطيع كشف شيفرة رسائلها في يوم من الأيام؟

ترجمة: إبراهيم عبدالله العلو/ اتضح منذ وقت ليس بالقصير أن النباتات تتواصل فيما بينها وعلى …

“شىء ما على هيئة ظل”

بقلم: محمد رضا _ مصر/ بداخلي ضوء أبيض من اللازم أسطع مما أحتاج مثل ما …

افتتاح معرض الكتاب في دمشق.. بحضور الشعر والثقافة والإبداع

إعداد: فاطمة الموسى – محمد السعيد| ” الكتاب بناء للعقل” ليس مجرد عنوان فقط هو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.