رصد غواصة روسية على بعد نحو 8 أميال بحرية من شواطئ تل أبيب قبل 3 أشهر

Spread the love

علمت صحيفة “يديعوت أحرونوت” من مصادر عسكرية إسرائيلية رفيعة المستوى أنه تم قبل أكثر من 3 أشهر رصد غواصة روسية على بعد نحو 8 أميال بحرية من شواطئ تل أبيب، وذلك على الرغم من أن المياه الإقليمية الإسرائيلية تُعرّف بأنها على بعد 12 ميلاً بحرياً في عرض البحر الأبيض المتوسط.

ورفض الجيش الإسرائيلي التعقيب على هذا النبأ وعمّا إذا كان ترتب على هذا الأمر أي ضرر لأمن الدولة، كما رفض الإدلاء بأي معلومات بشأن المدة التي بقيت فيها الغواصة الروسية.

وبعد التعرف على الغواصة تواصل ضباط البحرية في إسرائيل مع نظرائهم الروس وقاموا بتفعيل آلية التنسيق البحري من خلال هيئة الأركان العامة، وفي النهاية غادرت الغواصة وأبحرت غرباً في اتجاه عمق البحر الأبيض المتوسط. وتشبه آلية تنسيق القوات البحرية الآلية الموجودة بين الجيشين في سلاح الجو، والتي أثبتت نفسها حتى الآن في سورية بصورة أساسية.

يشار إلى أنه تم في السابق تسجيل بعض الأحداث المماثلة بين سفن إسرائيلية وروسية، لكن معظمها كان على خط المياه الدولية في البحر المتوسط، وانتهت بالتنسيق بين القوات البحرية. وفي إحدى الحالات اقتربت سفينة تابعة لسلاح البحر الإسرائيلي على بعد مئات الأمتار من حاملة صواريخ من طراز “كوزنتسوف” تابعة للجيش الروسي.

المصدر: صحيفة يديعوت أحرونوت الاسرائيلية – عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.