الرئيسية / ثقافة / المشكلات الاجتماعية والسلوكية لدى الأطفال ذوي الاعاقة السمعية

المشكلات الاجتماعية والسلوكية لدى الأطفال ذوي الاعاقة السمعية

خاص “شجون عربية”
بقلم: سعاد الخليل _ دمشق/
لأول مرة في سوريا ، وعلى مدرجات جامعة دمشق، تحدت الطالبة هدى هيثم محمد اعاقتها ووصلت الى مراتب عليا في الدراسة الاكادمية وناقشت بلغة الاشارة وحصلت على درجة امتياز مع مرتبة شرف وكانت رسالتها بعنوان ( المشكلات الاجتماعية والسلوكية لدا الاطفال ذوي الاعاقة السمعية ) بإشراف الاستاذ الدكتور ( بلال عرابي ) استاذ في قسم علم الاجتماع بكلية الاداب ، حيث قدمت بدراستها مجموعة من الاقتراحات للمختصين برعاية هذه الفئة لتحسين الخدمات المقدمة لهم ، هدى البالغة من العمر ثمانية وعشرون عامآ ، موظفة بجامعة دمشق ، حيث تم تعيينها على الفئة الثانية بديوان رئاسة جامعة دمشق وبجهود من ساندها ومن وقف بجانبها الا وهو زوجها الاستاذ صالح بصل وهو من فئة الصم ايضآ ويدرس في قسم المكتبات بكلية الاداب وهو موظف بالجامعة ايضآ وبجهود رئاسائها في العمل ودعمهم لها ودعم اهلها وصلت الى هذه المرحلة ، وقالت هدى في تصريح لها: كنت اجلس في هذا المدرج لمشاهدت مناقشة زملائي واتمنى أن أقف مثلهم يومآ ما . وعزت هدى اختيارها هذا الموضوع لكونها واحدة منهم ، ولأنها تدرك التحديات التي يواجهونها، ولزيادة الوعي المجتمعي في التعامل معهم ، مؤكدة أنها ستواصل جهدها للحصول على الدكتوراة ، ولا سيما أنها تاخذ الدعم من اساتذتها ، وبينت والدتها الدكتورة أمل الدرزي والسعادة بادية على وجهها
( إن أبنتي تتمتع بالارادة والتصميم منذ طفولتها ، وهي الأن طالبة متفوقة وأم ناجحة لطفلتين )

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

منظمة الصحة: من السابق لأوانه إعلان فيروس كورونا حالة طوارئ عالمية

(رويترز) – قالت منظمة الصحة العالمية يوم الخميس إن من السابق لأوانه ”إلى حد ما“ …

حول قرب نشر تفاصيلها.. “حماس” تتوعد بإفشال “صفقة القرن”

توعدت حركة “حماس”، بإفشال “صفقة القرن” الأمريكية، مشددةً على أن “أي صفقة أو مشروع ينتقص …

روسيا: الجيش السوري يتكبد خسائر ويتراجع بعد هجوم في إدلب

(رويترز) – ذكرت وسائل إعلام رسمية سورية أن مسلحين شنوا هجوما كبيرا على القوات الحكومية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.