بعد تشييع سليماني.. هنية يلتقي قائد “فيلق القدس” الجديد

Spread the love

بعدما شارك رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، في مراسم تشييع جثامين قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري سليماني ونائب رئيس الحرس أبو مهدي المهندس ورفاقهما، التقى،الاثنين، هنية ونائبه صالح العاروري والوفد المرافق قائد فيلق القدس الجديد المدعو إسماعيل قاآني.

ولم تكتف حركة حماس بنعي وإقامة بيت عزاء واتصال هنية بوزير الخارجية الإيراني للتعزية في مقتل سليماني، بل شارك في مراسم التشييع أيضا. وقال في كلمة له في طهران: “إن هذه الجريمة تستحق العقوبة وتزيدنا قوة لتحرير القدس”. وتابع “الشهيد سليماني هو شهيد القدس”، بحسب تعبيره.

ووفق أسوشييتد برس، فإن زيارة هنية لإيران جاءت مفاجئة. فقد سمحت له مصر بالسفر في ديسمبر/ كانون الأول في أول جولة إقليمية له منذ انتخابه عام 2017 لقيادة حماس شريطة عدم زيارته لإيران، وفقًا لتقارير وسائل الإعلام العربية والإسرائيلية.

وكانت حماس، أعلنت الأحد، أن إسماعيل هنية اتصل هاتفياً بوزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، وقدم العزاء في مقتل سليماني، الذي قتل بغارة أميركية في بغداد فجر الجمعة. وأشاد إسماعيل “هنية بدور سليماني في دعم المقاومة”، بحسب تعبيره.

بدورها، نددت قيادات في حركة حماس، بمقتل قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، في تصريحات تلفزيونية ووصف إسماعيل رضوان – قيادي بالحركة – مقتل سليماني بأنه خسارة كبيرة لفلسطين والمقاومة.

والسبت، أقامت حركة حماس، في قطاع غزة، بيت عزاء لقائد فيلق القدس التابع لحرس الثورة الإيراني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.