الرئيسية / تقارير / روسيا: الجيش السوري يتكبد خسائر ويتراجع بعد هجوم في إدلب

روسيا: الجيش السوري يتكبد خسائر ويتراجع بعد هجوم في إدلب

(رويترز) – ذكرت وسائل إعلام رسمية سورية أن مسلحين شنوا هجوما كبيرا على القوات الحكومية في إدلب يوم الخميس قالت وزارة الدفاع الروسية إنه أسفر عن مقتل ما يصل إلى 40 جنديا سوريا، لكن مسؤولا من المعارضة والمرصد السوري لحقوق الإنسان نفيا هذه الرواية.
وإدلب هي آخر منطقة تخضع لسيطرة المعارضة المسلحة في سوريا حيث فر مئات الآلاف في الأسابيع الأخيرة وسط ضربات جوية مكثفة من القوات الروسية والسورية.

وذكرت وزارة الدفاع الروسية أن المسلحين استولوا على منطقتين سكنيتين في احدى الهجمات قائلة إن قوات الجيش السوري اضطرت للتخلي عن بعض مواقعها في جنوب شرق ما يسمى منطقة خفض التصعيد في إدلب بسبب قذائف صاروخية.

ولم تتحدث وسائل الإعلام الرسمية السورية عن وقوع أي خسائر في صفوف الجيش لكنها قالت إن هجوما شمل سيارات ملغومة وإطلاق كثيف للنيران في وقت مبكر يوم الخميس أجبر بعض القوات السورية على إعادة الانتشار.

ونفى ناجي المصطفى، وهو المتحدث باسم الجبهة الوطنية للتحرير، رواية وسائل الإعلام السورية والحكومة الروسية وقال إنه لم يقع أي هجوم من هذا النوع لا يوم الأربعاء ولا الخميس.

وأضاف أن هجمات نفذت ضد قوات الحكومة في وقت سابق هذا الأسبوع ردا على تصعيد الضربات الجوية ضدهم في إدلب لكن المنطقة لم تشهد أي عمليات في الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وقال المرصد السوري أيضا إنه لم يقع أي هجوم على قوات الحكومة في إدلب يوم الخميس لكنه رصد نحو 400 غارة جوية روسية وسورية في المنطقة منذ يوم الأربعاء، في إطار تصعيد الهجوم منذ ديسمبر كانون الأول.

وقالت روسيا، التي تدعم الرئيس بشار الأسد، إن القوات السورية قتلت ما يصل إلى 50 مسلحا وأصابت ما يصل إلى 90 مهاجما بجراح.

وأوضحت موسكو أن المهاجمين ينتمون لفصائل مختلفة بينها الحزب الإسلامي التركستاني وهيئة تحرير الشام، التي كان اسمها جبهة النصرة من قبل، والتي كانت تتبع تنظيم القاعدة حتى عام 2016.

وأردفت روسيا أن المسلحين كانوا مجهزين بشاحنات صغيرة وناقلات أفراد مدرعة ودبابات ومدافع ثقيلة.

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

طالبان تراهن على النموذج الفيتنامي في أفغانستان

عادت الحيوية من جديد لنتائج المفاوضات الأميركية مع "حركة طالبان"، بعدما تعثّرت دعوة الرئيس ترامب لقيادات من "طالبان" للحضور إلى "كمب ديفيد"

وكالة: روسيا تتوقع “نتائج طيبة” للمحادثات مع تركيا بشأن إدلب السورية

ومن المتوقع أن يزور وفد روسي تركيا يوم الأربعاء لإجراء محادثات بهدف تهدئة التوتر المتصاعد بشأن المنطقة

أردوغان: سنطرد القوات السورية لما وراء مواقع المراقبة بإدلب هذا الأسبوع

وقال أردوغان في كلمة أمام أعضاء البرلمان عن حزب العدالة والتنمية الحاكم إنه يأمل في حل مسألة استخدام المجال الجوي في إدلب قريبا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *