الرئيسية / ترجمات / “فورين بوليسي”: تحالف ترامب-نتنياهو يعرض الأميركيين والإسرائيليين للخطر

“فورين بوليسي”: تحالف ترامب-نتنياهو يعرض الأميركيين والإسرائيليين للخطر

الرابطة الفاسدة بين نتنياهو وترامب قد تساعدهما على الفوز في الانتخابات، لكنها لا تبقي الإسرائيليين والأميركيين آمنين.

ترجمة: هيثم مزاحم/

كتب أفنر كوهين وجايسون بلازكيس مقالة مشتركة في مجلة “فورين بوليسي” تناولا فيها إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن خطته للسلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين واعتبرا أنها نتاج رابطة “فاسدة” بين ترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وقال الكاتبان إن خطة ترامب للسلام في الشرق الأوسط، والتي قُدمت على أنها “صفقة القرن” ورؤية واقعية لتحقيق سلام دائم بين الإسرائيليين والفلسطينيين، قد بلورت حقيقة جديدة هي أن السياسة الخارجية للولايات المتحدة في الشرق الأوسط قد أضحت في عهد ترامب، نتاجاً ثانوياً لتحالف بين زعيمين شعبويين يتعرضان الآن للاشتباه والاتهام القضائيين في دولتيهما.

ففي يوم الاحتفال بإعلان الخطة في البيت الأبيض، كانت محاكمة ترامب بشأن المساءلة في مجلس الشيوخ، في حين أُعلن رسمياً أن نتنياهو، الذي وُجِّهت إليه اتهامات في ثلاث قضايا فساد، مدعى عليه في محاكمة جنائية. لقد ولّد هذا التحالف مولوداً جديداً في السياسة الخارجية للولايات المتحدة وهو الخروج التام عن الإجماع طويل الأمد بين الحزبين الجمهوري والديمقراطي بشأن السياسة تجاه الشرق الأوسط.

وأضافت المجلة أن صناعة السياسة الأميركية في الشرق الأوسط خاضعة الآن لرغبات تحالف فاسد يرتكز على الاحتياجات السياسية والشخصية للزعيمين (ترامب ونتنياهو) وليس على المبادئ الأميركية الراسخة للحزبين، والتي تقوم على المصالح والقيم. مثال على ذلك: لقد اختفى الهدف الأميركي الطويل الأمد المتمثل في العمل كوسيط نزيه بين الأطراف في الشرق الأوسط.

ورأى الكاتبان الأميركيان أن هذا التحالف الفاسد قد ظهر في السياسة الخارجية الأميركية في عدد من قرارات السياسة الإقليمية الرئيسية الأخرى، قبل إعلان “صفقة القرن” ومنها: قرار اغتيال (الفريق) قاسم سليماني، انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني، والاعتراف بالقدس عاصمة لـ”إسرائيل”، ونقال السفارة الأميركية إلى القدس، ووقف تمويل وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين (الأونروا)، والاعتراف بالجولان (السوري المحتل) كجزء من “إسرائيل”، وتصنيف “حرس الثورة الإسلامية” الإيراني كمنظمة إرهابية أجنبية.

وذهب الكاتبان إلى أن ميثاق ترامب-نتنياهو قد ضعضع أسس السياسات الأميركية، التي صيغت على مدى عقود من معايير الإجماع المستند إلى الحزبين الجمهوري والديمقراطي والتي تهدف إلى التحكيم في أطول صراع في الشرق الأوسط. في الماضي. إذ أكدت كلا الإدارات الديمقراطية والجمهورية في الولايات المتحدة أن مسائل الصراع الإسرائيلي-الفلسطيني، وأبرزها مسألة الوضع النهائي للضفة الغربية والقدس، يجب أن يتم تقريرها من خلال مفاوضات حرة ومباشرة بين الطرفين نفسيهما. لقد كان دور الولايات المتحدة مقتصراً على مساعدة الطرفين كوسيط نزيه، في تسهيل المفاوضات وتحفيزها. لهذا السبب، تجنبت الولايات المتحدة إنشاء أو تقديم خريطة خاصة بها. لكن رؤية ترامب قد أبطلت هذا النهج.

وقالت المقالة إنه بما أن الخطة ليست لديها فرصة واقعية لقبولها من قبل الفلسطينيين، فإن حيلة السلام هذه هي في النهاية تهدف إلى تعزيز فرص نتنياهو وترامب في الاحتفاظ بالسلطة السياسية في عام 2020، عوضاً عن قيام فعلي لسلام دائم في الشرق الأوسط.

فهذا النهج غير المتوازن ليس هو السبيل لبناء السلام في صراع دموي دام قرناً من الزمان. كان غياب ممثلين من مصر والأردن – الدولتين العربيتين الوحيدتين اللتين أبرمتا اتفاقي سلام مع “إسرائيل” – في الحدث الذي أعلنت فيه خطة السلام جلياً ومحبطاً.

ورأى الكاتبان أن تحالف ترامب-نتنياهو قد أعاد كذلك إعادة صياغة السياسة الأميركية تجاه إيران. فـ”بينما فرضت كل من الولايات المتحدة و”إسرائيل” صمتاً رسمياً، فإن التوقيع الإسرائيلي على اغتيال سليماني كان واضحاً منذ البداية”.

واعتبر الكاتبان أن التركيز العنيد والتخطيط والتنفيذ الدقيقين في عملية الاغتيال هي في نهاية المطاف “نسخة طبق الأصل من طريقة عمل إسرائيلية مميزة – طريقة لممارسة الأعمال استعارتها الولايات المتحدة وقلّدتها. وهذا ما دفع البعض إلى التساؤل: ما هو الدور الملهم، والسياسي، والتشغيلي الذي ربما لعبته “إسرائيل” في الجهد الذي أدى إلى مقتل سليماني”.

فالتعاون الأميركي والإسرائيلي في قتل المسؤولين الإيرانيين ليس جديداً. فكتاب الصحافي الإسرائيلي رونين بيرغمان الصادر في عام 2018، ” إنهض واقتل أولاً” (Rise and Kill First)، يسلّط الضوء على حقيقة أن الكثير من عمليات اغتيال جهاز الموساد الإسرائيلي للعلماء النوويين وعلماء الصواريخ الإيرانيين قد نفذت بالتعاون مع الولايات المتحدة. وقد ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية في 11 كانون الثاني / يناير الماضي أن نتنياهو كان الزعيم الأجنبي الوحيد الذي أبلغته إدارة ترامب بعملية اغتيال سليماني قبل تنفيذها. وكشفت شبكة “إن بي سي نيوز” الأميركية في العاشر من الشهر نفسه أن معلومات استخباراتية قدمتها “إسرائيل” قد ساعدت في تأكيد مكان سليماني وتفاصيل حول رحلة سفره.

وخلصت المجلة إلى أن “نتنياهو كان، أكثر من أي رئيس وزراء إسرائيلي آخر، مهووساً بإيران، وخاصة بشأن البرنامج النووي الإيراني. ويعتقد نتنياهو أن طهران ملتزمة التزاماً راسخاً بالحصول على القنبلة (النووية) كأساس لحلمها في السيطرة على الشرق الأوسط. من هنا، فإن إيران النووية هي القضية الوحيدة التي تطارد نتنياهو منذ عام 2009”.

وأشار الكاتبان إلى أن جهود نتنياهو لدفع إدارة الرئيس باراك أوباما لعدم توقعي الاتفاق النووي مع إيران في عام 2015 كانت غير مجدية. ولكن شخصاً واحداً على الأقل أُعجب بها هو دونالد ترامب. إذ كره ترامب الاتفاق الإيراني وأشار إليه بالفعل على أنه “كارثة” وأدرجه في صلب حملته الانتخابية في عام 2016. وعندما التقى نتنياهو وترامب في البيت الأبيض في أوائل عام 2017، كان رئيس الوزراء الإسرائيلي يضغط بقوة على إدارة ترامب للانسحاب من هذا الاتفاق.

وتتابع المقالة أن تأثير نتنياهو على ترامب يتجلى كذلك من خلال “التعاون الأميركي-الإسرائيلي لمكافحة الإرهاب”. إذ غالباً ما صنفت الولايات المتحدة أفراداً والمنظمات كمنظمات إرهابية أجنبية بناء على طلب “إسرائيل”. فقد تم تعيين وزارة الخارجية الأميركية لـ”حرس الثورة الإسلامية” الإيراني في نيسان / أبريل 2019، وفقاً لترامب، بناء على طلب “إسرائيل”.

ورأى الكاتبان أن تصنيف “حرس الثورة” الإيراني – وهو كيان تابع لدولة – كمنظمة إرهابية أجنبية كان خطوة غير مسبوقة وزلة استراتيجية قد عرضت المواطنين الأميركيين للخطر. بل زاد ذلك من العداء بين الدولتين. فمذاك، تصرف “حرس الثورة” الإيراني بشكل مباشر ضد المصالح الأميركية والحليفة في جميع أنحاء الشرق الأوسط، وبعد مقتل قائده (سليماني)، من المحتمل أن تزداد دائرة العنف هذه.

وقالت “فورين بوليسي” إن عواقب هذا التحالف الفاسد بين ترامب ونتنياهو تتجاوز الاحتياجات الشخصية والسياسية الحالية للزعيمين. فهي تشكل إرثاً مدمراً للولايات المتحدة وكذلك للإسرائيليين والفلسطينيين على حد سواء. بالنسبة إلى الولايات المتحدة، سوف تؤدي إلى تدهور السمعة الأميركية في الشرق الأوسط (كوسيط نزيه). فعدم عدالة خطة ترامب للسلام هو تأييد واضح للمشروع الاستيطاني لليمين الإسرائيلي المتطرف الشبيه بنظام الفصل العنصري وإضفاء للشرعية عليه بختم أميركي.

واعتبر الكاتبان أن خطة ترامب هي بالنسبة للفلسطينيين “تعبير فظ عن ازدراء لتطلعاتهم القومية. فلم تُظهر أي إدارة أميركية مثل هذا العداء الصريح للفلسطينيين”. وأضافت أن هذه الخطة هي “تأييد لرؤية اليمين المتطرف الإسرائيلي، لكن بالنسبة لبقية إسرائيل، فإن مبادرة ترامب هي تدخل وقح في الصراع السياسي والأيديولوجي والثقافي من أجل روح البلاد وهي تقترب من انتخابات ثالثة فاصلة في عام واحد وهي الآن تبعد شهر واحداً فقط”.

فمن خلال إخضاع السياسة الخارجية الأميركية لليمين الإسرائيلي المتطرف، خرّب ترامب آمال التعايش الإسرائيلي-الفلسطيني. في الحقيقة، على الرغم من المداهنة الكلامية حول حل الدولتين، فإن خطة ترامب هي وداع لحلم دولتين مستقلتين. وهي ستخلق، بدلاً من ذلك، جيوباً فلسطينية دائمة شبه مستقلة تخضع للسيطرة الإسرائيلية، مما يؤدي إلى تعميق الصراع الإسرائيلي-الفلسطيني.

وخلص الكاتبان إلى أن إذلال الفلسطينيين من المرجح أن يشجع الجماعات الفلسطينية، “مثل حركة حماس وحركة الجهاد الإسلامي، وللأخيرة علاقة قوية مع إيران التي زودت المجموعة بالأسلحة لعقود. ويمكن أن تستهدف هذه الصواريخ قريباً المدنيين الإسرائيليين الأبرياء، لأنه من غير المحتمل أن تكون الولايات المتحدة وإسرائيل قد شهدتا انتقام إيران النهائي لمقتل سليماني”.

وختمت المجلة أن “محور ترامب-نتنياهو قد يؤدي أو لا يؤدي إلى نجاح انتخابي لهما، لكنه بلا شك يترك كلاً من إسرائيل والولايات المتحدة أقل أماناً”.

المصدر: فورين بوليسي _ عن الميادين نت

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

حكومة ليبيا المعترف بها دوليا تعلق محادثات وقف إطلاق النار في جنيف

أعلن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية في بيان أن الحكومة علقت محادثات وقف إطلاق النار

متحدث: تركيا سترسل مزيدا من القوات إلى سوريا رغم استمرار محادثات موسكو

وقال كالين للصحفيين في أنقرة ”سنواصل نشر وتحصين القوات في المنطقة لضمان سلامة المنطقة (إدلب) والمدنيين هناك“.

أول طائرة إسرائيلية تعبر الأجواء السودانية

لأول مرة قامت طائرة إسرائيلية انطلقت من مطار بن غوريون بالتحليق في الأجواء السودانية،

تعليق واحد

  1. وما خفى فهو اعظم هنا—

    بل تفضلو هنا لتتمتعو بمعرفة الخطر العالمى الداهم من فرط قوة هذا الخافى من التحالف الاجرامى الخطير المروع بالنسبه للامن والسلم الدوليين–

    عاجل ومنقوووووووووووووووووووووول–

    الامم المتحده-
    المفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده الغير تابعه لاميركا ومن وضعتها اميركا مفوضه لها المدعوه ميشيل باشيليت رئيسة حكومة تشيلى السابقه ولابالمدعوالامير زيد بن رعدمندوب الاردن الحكومى الدائم المقال من منصبه–ولااعتراف بمجلس حقوق الانسان الحكومى بجنيف ولابغيرهم حكوميا لابل قطعيا ونهائي حقوقيا ومؤسسيا ولافيدراليه ولامحكمه اوروبيه لحقوق الانسان لكونها حكوميه وغير مستقله مع الامنيستى وهيومان رايتس ووتش ولااوكسفام الحكوميه وفضائحها اللاانسانيه ولانعدام وجود اى استقلاليه مؤسسيه مشهوده ولاوجود نهائى لالرمز ولالرموز مستقلين مؤسسين او مناضلين قطعيا بل وعلى الاطلاق بتلك المؤسسات فهم محسوبون على حكومات دولهم بريطانيا واميركا–
    صراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات وحقوق الانسان الاممى العالمى -استقلاليه مؤسسيه امميه دوليه-
    مجلس الامن الدولى–

    مكتب سيادةالمراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده مسؤول مكتب مكافحة الارهاب الدولى والتمييز العنصرى ومناهضة ا لتعذيب رمز اللجنة العليا الامميه المؤسس لملاحقة المطلوبين جنائيا و دوليا لعدم الافلات من العقاب بالامم المتحده سيادة المشرع السامى والمناضل الكبيرالحقوقى الرمز الثائر الاممى المستقل الارفع والابرز بالامم المتحده سيادة المايسترو و امين السر السيد–

    وليد الطلاسى–

    والذى حسب المصدر رفيع المستوى بالامم المتحده والذى اوضح فى البيان الصادر المعتمد من سيادته والذى ادان مهزلة النظام القطرى والذى يعبث ويتلاعب بقناة الجزيره والدعايات الحكوميه الماسخه والمغرضه بزعم تحالف منظمات حقوق الانسان العالميه حيث يقصد النظام القطرى تلك البقالات الحكوميه والوطنيه كما بقطر ودول الخليج العربى وغيرها من بقالات كما هو الحال مع بقالة اوكسفام التى تزعم انها خيريه وهى متهمه بفضيحة كيرى وبنفس قناة الجزيره الحكوميه المضلله والارهابيه فتقريرها هو من اتى بالفضيحه لمنظمة اوكسفام وغيرها عن تقديم كار مسؤولى المنظمه المؤسسين ومنهم وزير ماليه فاسد بريطانيا وغيره من المسؤولين الحكوميين المجرمين المتسترين تحت صفة حقوقيين وانهم يجمعون الغذاء والملابس لاطفال وايتام العالم ولكل الاطفال والذين ثبت بانهم هم فعلا قدمتهم بقالة اوكسفام وكضحايا للاغتصاب للمسؤولين ورجال امافيا ليتم تعليمهم شرب الكحول واستخدامهم جنسيا للكبراء الذين يغتصبونهم حتى الموت احيانا والاتجار بالقاصرين والقاصرات
    لتاتى قطر وقناة حكومتها بدعايه وتلفيق يبدو انه عدوى انتقلت الى قطر حيث تريد نقل الاكاذيب للتحدث باسم حقوق الانسان عالميا ودوليا لمسيرة العبث والارهاب الثورى الايرانى المنهار المطلوب تصديره لتكون ايران هى مسؤوله عن الشيعه بالعالم اجمع وتضع ولايتها التى هى ولاية الفقيه فوق العرب كافه سنه وشيعه وليس هدف ايران دعم ولاتقوية الشيعه والامر هنا مما تقوم به وتفعله حكومةقطر والتى لايوجد لديها دستور فعلى ولابرلمان فعلى ولا احزاب فعليه ولاحياه سياسيه ولاتداول سلطه بل الامير يقيل ويعين الشيوخ حسب مزاجيته ورغبته الشخصيه وحسب النظام القمعى القائم بقطر كما بقية الدول العربيه ودول الخليج ايضا حيث يلعب ويعبث النظام القطرى و بقناة الجزيره دور تقديم الدعايه والبروبغندا والاكاذيب القطريه حتى وصل الامر بان علقت رسميا وبشكل رسمى واعلامى عالى ودولى الادعاء العام بالجنائيه الدوليه السيده –فتو بنسودا محذره الحكومه القطريه من التقول عليها والتصريح باسمها بما لم تقوله وتصرح به المدعيه العامه بالجنائيه الدوليه السيده بنسودا –واليوم تقوم قناة الجزيره القطريه ومن خلفها حكومة قطر بالتحدث والاعلان عن تجمع واجتماع منظمات تزعم انه برعاية المفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده والتى ترعى الاجتماع مع منظمات تزعم ان اسمه هوتحالف لمنظمات حقوقيه والمفترض ان المنظمات الحقوقيه المستقله لاتنتظر اعلان هذا الاجتماع من اكبر قناة عالميه ارهابيه مضلله للراى العام العربى والاسلامى والعالمى والدولى حيث يتلاعب النظام القطرى لعبة الاستقلاليه والمجتمع المدنى ويتلاعب بتقارير حقوق الانسان الكاذبه وباسم الامم المتحده مقلدا اسياده بالولايا ت المتحده من اداره حاكمه بل والعبث الاجرامى التافه والسخيف الحكومى القطرى بتقديم السفهاء واخرون هم هم اما وزراء سابقون اونواب مخابرات سابقون اووزراء او وكلاء و نواب ووكلاء طغاة بوزارات الداخليه وتصوير تلك البروبغندا على شكل ثورى كاذب سافر مفضوح ومكشوف بل ومضلل وهذا امر مدان ومرفوض دوليا لاشك-

    فهاهو
    سيادةالمراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده–
    وهو المؤسس الاول للمفوضيه سيادة المايسترو و امين السر السيد–

    وليد الطلاسى–
    لم تتحدث عنه قطر ولاقناة الجزيره ربع خبر ولم تاتى على اسمه نهائيا فكيف سترعى المفوضيه اجتماعا بتحالف منظمات حقوق الانسان للدفاع عن النشطاء وغيرهمبينما سيادة الرمز الاممى الكبير الذى يقود الحرب البارده مع امركا والغرب ومن علق حق النقض الفيتو ابان قيام اميركا واوروبا بضرب سوريا عقب التحدى بينهم وبين روسيا وبوتين فقامو بضرب سوريا دون قرار لامن مجلس الامن الدولى ولامن الامم المتحده واصدر هنا على الفور سيادةالمراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده مسؤول مكتب مكافحة الارهاب الدولى والتمييز العنصرى ومناهضة ا لتعذيب رمز اللجنة العليا الامميه المؤسس لملاحقة المطلوبين جنائيا و دوليا لعدم الافلات من العقاب بالامم المتحده سيادة المشرع السامى والمناضل الكبيرالحقوقى الرمز الثائر الاممى المستقل الارفع والابرز بالامم المتحده سيادة المايسترو و امين السر السيد–

    وليد الطلاسى–
    بروتوكولا بتعليق حق النقض الفيتو للدول دائمة العضويه بمجلس امن الدولى لقيامهم بتوجيه الضربه العسكريه عقب الخلاف الكبير بينهم وبين روسيا على اللجنه التى يجب ان تكون مستقله للتحقيق فى السلاح الكيماوى الروسى فى معمل سوريا عقب قضية تسميم الاجواء البريطانيا لقتل الجاسوس المزدوج الروسى وابنته والمعروفه بقضية سكريبال وابنته التى حركت اوروبا والغرب ضد روسيا خوفا وتضامنا مع بريطانيا بعد بث روسيا الغاز السام بريطانيا لقتل الجاسوس المزدوج والقضيه لاتختلف عن توريط ولى العهد السعودى بقضية الجاسوس المزدوج ايضا المدعو جمال خاشقجى برغم الادانه الكبرى بالطبع لوحشية العمليه والقتل المقزز والبشع الا انه مالم يتنبه له العالم هنا ايضا وهو اخطر من كل الاحداث ومن كل ماتقدم ايضاحه اعلاه للراى العام حيث اخفت قطر كما باقى الدول الغبيه والعربيه والخليجيه والاسلاميه مع الاسف والافريقيه والاسيويه حقيقة انقاذ سيادةالمراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده مسؤول مكتب مكافحة الارهاب الدولى والتمييز العنصرى ومناهضة ا لتعذيب رمز اللجنة العليا الامميه المؤسس لملاحقة المطلوبين جنائيا و دوليا لعدم الافلات من العقاب بالامم المتحده سيادة المشرع السامى والمناضل الكبيرالحقوقى الرمز الثائر الاممى المستقل الارفع والابرز بالامم المتحده سيادة المايسترو و امين السر السيد–

    وليد الطلاسى–
    العالم اجمع من الانهيار العالمى وتم حفظ الامن والسلم الدوليين بقراره التشريعى الاممى الدولى الخطير بوقف وتعليق حق النقض الفيتو على الدول الدائمة العضويه بمجلس الامن الدولى كافه والا لوجدتم اليوم كل دوله تقوم بضرب الدوله الاخرى وتتدخل فى شؤون اى دوله عضو دون الرجوع والعوده للشرعيه الدوليه كما يجرى اليوم من تركيا بسوريا وليبيا ومن روسيا واميركا ايضا وايران كذلك هذا برغم القرار التاريخى الاممى الخطير الذى يعتبر قاصمة ظهر لجميع الدول الاستعماريه الكبرى منها والاصغر من الازلام الخونه والعملاء الصغار الممولين للدول لكبرى حروبهم ومغامراتهم العسكريه الحربيه او الارهابيه ايضا كما هو حال النظام القطرى وغيره بدفع مصاريف الاحتلال الامريكى للعراق حيث اتى الاحتلال الامريكى بالعراق بجلب الاحتلال الايرانى معه ايضا مع مليشياته الارهابيه الطائفيه والاضطراب العالمى هاهو مستعر برغم امسام زمام الامور لكى لاينفلت امر حفظ الامن والسلم الدوليين حيث يمسك به وبقضه امميه حديديه من بات يعرف ويوصف بانه المحارب الرهيب وفتى الشرق العظيم روحيا واما سياسيا فهو سيادةالمراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده مسؤول مكتب مكافحة الارهاب الدولى والتمييز العنصرى ومناهضة ا لتعذيب رمز اللجنة العليا الامميه المؤسس لملاحقة المطلوبين جنائيا و دوليا لعدم الافلات من العقاب بالامم المتحده سيادة المشرع السامى والمناضل الكبيرالحقوقى الرمز الثائر الاممى المستقل الارفع والابرز بالامم المتحده سيادة المايسترو و امين السر السيد–

    وليد الطلاسى–
    لتاتى قناة الجزيره وحكومة قطر وتريد ان تخفى انه من قام باثارة الاحداث ثوريا بالعراق على القوات الامريكيه والايرانيه بالعراق وهى ثوره للتححر والتحرير والاستقلال والسياسه من ارفع رمز اممى يقود شخصيا حسب النظام العالمى الجديد الذى يرسم معالمه المستقبليه بتوجيهه الضربات الثوريه الكبى لاى دوله عضو بالامم المتحده تقوم باحتلال دوله عضو اخرى بان حق الماومه المسلحه والسلميه وغيرها ايضا هو حق مشروع تقره وتدعمه بقوه الامم المتحده لاالاحتجاجات السلميه فقط وانتقلت الثوره الى لبنان ايضا وخلفها الحقوقى الاممى الثائرو المستقل المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله بالامم المتحده والذى تحاصره اميركا وتل ابيب مع النظام السعودى وبعلم خليجى عربى بل واسلامى واسيوى وافريقى مازال منذ اختطافه من الاردن عام 96م عقب المؤتمر الكبير الذى قام برعايته شخصيا ليتم تخديره من خلال قوات كوماندوز مشترك اميركا وصهاينه واردنيين وسعوديون استلمو سيادة الرمز الاممى الثائر وهو مخدر من الاردن والا فعلى ماذا يثور الثائر والحقوقى خاصه اذن على الدول ويصارع ليرتقى امام الدول بارفع المناصب الامميه وهو بقلب الصراع القائم بحرب بارده معلوماتيه سريه تشارك قطر والجزيره قناة التضليل كافة الفضائيات الحكوميه الارهابيه الحكوميه تلك التى تزعم استقلالية الخبر وانه لديهم الحقيقه واسال ونحن نجيبك والحقيقه عندهم بفضائياتهم والمجتمع المدنى والارهاب والحكومات والاحزاب كله جميعا يريدون بدرجه واحده متساويه عندهم فقط والخدعه الكبى للشعوب هنا هى انه لافرق بين الحكومى والمستقل والحقوقى المعين والحقوقى المستقل الجميع سواء—-بينما حتى الغرب وبمجلس حقوق الانسان الحكومى الملغاه شرعيته من الاساس يرى بانه حقوق الانسان يجب ان تكون حكوميه فقط ولامكان الا للحكومات لتنتقد نفسها وتتلاعب باسم حقق الانسان حتى بالمنظمات والبقالا ت التى يقدمونها اعلاميا على شكل حقوقى مستقل بينما هى حكوميه لابل واستخباريه ايضا جميعها بلا استثناء حكوميه- —–

    فيعلن نظام وحكومة قطر وبكل غباء كالعاده هنا و من خلال قناة الجزيره عن اجتماع لمنظمات او ماتزعم انه تحالف منظمات حقوق الانسان وهذا غير صحيح لانه لايوجد هذا التحالف من الاساس اطلاقا وان وجد فهو حكومى برعايه قطريه فقط هلفوت وكم صعلوك يهذى بالاعلام بالجزيره وبغيرها ايضا فضائيات او تواصل وانترنت– والا لرفض الجميع الحضور ورمز المفوضيه الاممى المستقل والذى لم يظهر بالاعلام نهائيا ولم يرو وجهه مازال محاصرا بالرياض وهو المؤسس للمفوضيه حتى اسمها انه اذن العبث الحكومى القطرى الخليجى العلوجى والصهيونى والعربى للكذب وتضليل الراى العام عن حقوق الانسان والمفوضيه المستقله الامميه الساميه ورمزها المؤسس التاريخى الاول المستقل والمحاصر بالرياض وتقوم اميركا بدعم النظام السعودى هنا وتقوم بجلب تفاهات بالفيسبوك احدهم يزعم بانه ناضل بالرياض بينما ترون ان المنظمه الاقليميه لحقوق الانسان وحماية المستهلك ومكافحة الفساد المستقله دوليا لدول الخليج العربى والشرق الاوسط وشمال افريقيا قامت بالاردن عام 96م بينما اتى هنا دور التحدى والارتقاء بالصراع الاممى الدولى من خلال الصراع وتولى المناصب الكبرى التى ترونها للرمز الاممى الكبير حيث تقفز الدولى لمد نوفذا واحتلال العراق وعواصم عربيه اخرى بينما المحارب الرهيب هنا يحكم ويهيمن على القرا ر الاممى والدولى وفرديا بالامم المتحده —

    لياتى النظام السعودى والذى قام بفتح حسابات ومنها حساب طفولى صبيانى بالتويتر تافه وباسم وليد الطلاسى هكذا باللغه الانجليزى والعربى لتجدو انه بالحساب فورا حيث يفتح التويتر والحساب هنا و بدون اشتراك وهناك ستجدون صوره للملك سلمان وتجدون اسم وليد الطلاسى دوما رتويت رتويت وكانه يقول للملك سلمان الله يديم الابتسامه اى ابتسامه يالطواغيت العملاء المجرمين اى ابتسامه وعلى ماذا يديم الله تلك الابتسامه ايها السفله —
    يديمها على الحصار منذ عام 96م وحتى اليوم او يديمها على منع السفر والعلاج ومنع حسابات الرمز الماليه من ان تصل اليه –عدا الاخطر وهو منع العلاج عن الرمز الاممى الكبير وباوامر غربيه صهيو امريكيه وبتواطؤ معهود من ال سعود والبقر الحلوب الاخرون حتى اليوم بالرياض ولاغرابه انهم عملاء وطواغيت اذناب مصهينين لاشك-

    فهاهى حكومة ونظام قطر اذن هاهى مع الركب فهاهى تعبث باعلان وهمى سخيف مضلل و بفضائياتها المضلله قناة الجزيره المخدوعه فعلا هى والقائمين عليها اليوم كما النظام القطرى والعربى والخليجى الذين يتخبطون بالصراع وسط حقيقة الاحداث والصراع الاممى الكبير الاكبر منهمجميعا –
    وهاهى الدعايه القطريه بقناة الجزيره وهى تعلن عن هذا التحالف المزعوم و الذى تستميت حكومة قطر بابرازه كتحالف لبقالات ومنظمات مستقله عالميه ووطنيه لحقوق الانسان وهى جميعها مجرد بقالات حكوميه او مما تتلاعب به الحكومات باسم جمعيات او لجان او منظمات او بقالا ت بالاصح وطنيه باسم حقوق الانسان وعالميه وهى غسر مستقله ولارموز مؤسسين لها انتزعو شرعيتهم لتمثيل الشعوب من الحكومات والدول حسب شعار قامت عليه الامم المتحده وهو(ان الحقوق تكتسب وتنتزع ولاتمنح) فالدول الاعضاء بالامم المتحده لايمكن ان يمنحو اى فرد واى منظمه ولااى جمعيه لاحقوقيه ولاغيرها سلطه فوق اى دوله من الدول الاعضاء لاحقوق انسان ولااى مؤسسيه اخرى لاشفافيه ولامكافحة فساد ملاجمعيات للمراه ولاحتى للطفل الامم المتحده تطالب المستقل بان يواجه الدوله او الدول التى يمثلها كمستقل وينتزع الشرعيه والسلطه والحصانه منهم فان صمد وانتصر يفرشون كرها له السجاده الحمراء بالامم المتحده كثائر اممى مستقل منتصر على الدول فيتسيد هنا الرمز الامم المتحده بلا نقاش لانه خاض صراعا امميا اما يثبت وينجح بالصراع والحرب فيتسيد كمنتصر على الدول والامم المتحده او كلب مات وانتهى امره –
    هكذا تاتى الشرعيه والحصانه والسلطه الرقابيه الاعلى على دوله بحقوق الانسان او على دول اقليميه قاريه فما بالكم امميه–
    وختاما افاد المصدر بانه حكومة قطر وقناتها الحكوميه هاهى تعلن بل وتضيف توابل هنا اعلاميه كمثل اورو متوسطيه و فيدراليه للتطعيم الكاذب وتستمر حكومة ال سعود واميركا ودول الخليج والدول العربيه بشكل خاص والامه الاسلاميه والتى رفض سيادة الرمز الاممى الكبير تلاعبهم بالاسلام وباسم الفتوى والفتاوى فى دول وبلدان تزعم انها اسلاميه بينما لايقيمون لاحكم ولاحاكمية رب الارباب جل وعلا ولاحدود الشريعه بل ولايريدون حتى القانون ليبقى التشريع لعبه بايى الطغاة وانظمتهم الفاسده الاجراميه فالاسلام مطلوب جعله مجرد فتاوى للحاكم الطاغيه ليشرع بمزاجه وكانه الطاغوت اله-فيمارس مع اعلامه وجنده الخداع للشعوب وللراى العام الدولى والشعبى ايضابالطبع ليتلاعب النظام القطرى باسم بقلات وتحالفات مزعومه حقوقيه كاذبه وحكوميه للدفاع عن النشطاء كذبا زورا وبهتانا لان قطر اول من يعتقل النشطاء وهناك موضه جديده ى حجز مسؤولى الدول مؤخرا وكانه الامر عزبة الحاكم الطاغوت وليس الامر دول ونظام دولى–ليبقى هنا الحصار قائما وهو اخطر امر وجريمه دوليه كبرى وهو حدث ناريخى عالمى خطير جدا يعتبر اليوم يخفيه الجميع من الحكومات والدول و انه اذن امر حصار ومحاصرة سيادةالمراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده مسؤول مكتب مكافحة الارهاب الدولى والتمييز العنصرى ومناهضة ا لتعذيب رمز اللجنة العليا الامميه المؤسس لملاحقة المطلوبين جنائيا و دوليا لعدم الافلات من العقاب بالامم المتحده سيادة المشرع السامى والمناضل الكبيرالحقوقى الرمز الثائر الاممى المستقل الارفع والابرز بالامم المتحده سيادة المايسترو و امين السر السيد–

    وليد الطلاسى–

    والمحاصر بالرياض حاليا منذ اختطافه من الاردن عام 96م حتى اليوم فعن اى اجتماع تعلن عنه قطر وقناتها الجزيره الارهابيه بتلك التحالفات لبقالات حقوقيه غير مستقله تزعم انها للدفاع عن النشطاء وبرعاية المفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله المحاصر رمزها المؤسس حاليا بالرياض منذ عام96م وحكوماتهم مع اوروبا يتلاعبون بمجلس حقوق الانسان الحكومى بجنيف وكانه مستقل لابل وتابع للامم المتحده كذبا وزورا وبهتانا–

    انتهى —
    مااتى عن المصدر الاممى والذى ختم البيان بتحويل عدد من شيوخ قطر للجنائيه الوليه وخاصه القائمين على قناة الجزيره وسيتم نظر القضيه لدى المدعيه العامه بالجنائيه الدوليه والتى كذبت وتقولت عليها قناة الجزيره بما لم تقوله لتحرج الامارات سياسيا بلعب صغار تافه وقائم بين الدويلتين الخليجيتين المخدوعين جميعا بسياسة الرئيس ترامب وكافة اقرانهم من الحكام العرب والمنطقه—–
    حرر بتاريخه

    مع التحيه

    الامم المتحده-
    المفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده الغير تابعه لاميركا ومن وضعتها اميركا مفوضه لها المدعوه ميشيل باشيليت رئيسة حكومة تشيلى السابقه ولابالمدعوالامير زيد بن رعدمندوب الاردن الحكومى الدائم المقال من منصبه–ولااعتراف بمجلس حقوق الانسان الحكومى بجنيف ولابغيرهم حكوميا لابل قطعيا ونهائيا–

    صراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات وحقوق الانسان الاممى العالمى -استقلاليه مؤسسيه امميه دوليه-
    مجلس الامن الدولى
    مكتب سيادةالمراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده مسؤول مكتب مكافحة الارهاب الدولى والتمييز العنصرى ومناهضة ا لتعذيب رمز اللجنة العليا الامميه المؤسس لملاحقة المطلوبين جنائيا و دوليا لعدم الافلات من العقاب بالامم المتحده سيادة المشرع السامى الكبيرالحقوقى الثائر والاممى المستقل المايسترو الارفع سيادة امين السر السيد–

    وليد الطلاسى–

    امانة السر 2221 معتمد

    الرياض-
    مسؤولةمكتب ارتباط د ولى5677ج — تم سيدى منشور دولى

    مسؤولة مكتب حرك للبت الاعلامى 32244د— تم سيدى منشور دولى–

    ——————–
    550ج1
    ————————–

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *