الرئيسية / حكايات

حكايات

نعم

نعم

بقلم: عبد الحكيم أوكفيل | علَّموني أنّ “نعم” جالبة للحظ، تسعد قائلها و من قيلت له، كلمة سحرية، تفتح قلوب البشر على بعضها، كلمة قبول تضيء نفوسا مظلمة، تبعث فيها الأمل بعد انتظار يائس، الجواب بـ “نعم” يشفي غليل الظمآن، تجعلك معطاءً كريما، ذا أثر و نفع، عزمتُ أن لا …

إقرأ أكثر

فراشات الحديقة العامة

بقلم: محمد اعفير | رن المنبه كعادته في الساعة المعهودة، فقذفني صوت جرسه المزعج من سريري الضيق مرقع الثوب، مريح الوسادة. كانت لدي مهمة كل يوم لا بد من إنجازها قبل أن تشير عقارب الساعة إلى السابعة. انتصبت من مكاني، وصعدت مباشرة إلى الدور الثاني من المبنى، هناك وجدت حمامتي …

إقرأ أكثر

“هايبرسيميثيا”

الكاتبة الجزائرية فاطمة حفيظ/ قمت بتغيير طريقي إلى المكتبة، أخذت كتابا منسيا مطليا بالغبار من الرف الخامس على اليمين ونبضات قلبي مثل طبول حرب جنكيز خان. كنت أخفي وجهي داخل صفحات الكتاب، إنه يوم سبت، … لا يكف رجلي الذي أحببته عن الخروج واصطياد عشيقاته من الورق القديم. لا تزال …

إقرأ أكثر

“رحلة نحو الآفلين”

بقلم الكاتبة الجزائرية فاطمة حفيظ/ إلى اللقاء، أنا سعيدة بهذه الروح الجميلة والطاهرة التي وهبتني إياها، لقد انبثقت منك إلى هذه الأرض الجديدة التي أرسلتني إليها، إنها تبدو أرضا أشفقت عليها الشمس كثيرا وأشرقت عليها الكثير من الدماء و المياه أيضا والتي صاغها الله بنفس القدر، لا أحب الشمس كثيرا، …

إقرأ أكثر

“كرسي مفرد بجوار النافذة”

مايكل بشرى/ ياله من يوم متعب ! منذ أن تسلمت وظيفتي الجديده لم أبت في بيتي ليلتين متتاليتين. الأيام تهرول ولا أدري بها، ولولا وجود فواتير التحصيل المؤرخه في يدي، التي أدور بها من بلدة إلى أخرى، لتحلل الزمان في ذهني وتبخر في الهواء. حين عبرت فوق سطح منزلنا طائرة …

إقرأ أكثر

“للحياة معنى”

راندا خالد محمد/ كان يومًا ممطرًا كعادة ذلك الوقت من السنة ، لم أشعر ببرودة أو بهطول الأمطار الشديد ،ولم أشعر حتى بثقل قدماي، حتى بعد مرور ست ساعات من السير المتواصل دون انقطاع؛ فاليوم تركت العمل – أو بالمعني الأصدق – طُردت من العمل الثاني في غضون أسبوعين…..! ست …

إقرأ أكثر

وهم – القصة الفائزة بالمركز الأول مشاركة

القصة القصيرة التي فازت مشاركة بالمرز الأول في مسابقة مجلة “شجون عربية” للقصة القصيرة – بقلم: د. أسماء بن منصور* | هي… تعلم يقيناً أن قلبه لا يأبه لها… إنما هو الفضول والإدمان على قراءة تعليقاتها ما يشده إلى اسمها.. ولكنه يحب إغاظتها.. هو… لا تتذكره إلا عندما لا تجد …

إقرأ أكثر

يعرّج على حقولها – القصة الفائزة بالمركز الأول مشاركة

القصة القصيرة التي فازت مشاركة بالمرز الأول في مسابقة مجلة “شجون عربية” للقصة القصيرة – بقلم: د. عماد الدين عيشه* | المكان… هو صفحة مفقودة من كتاب تاريخ لم تُكتب بعد. “لآخر مرة، قلت لكَ أن تتقدم” قالها العجوز صارخاً عبر الراديو الموجه إلى قائد أرض المعركة. “ولكن الأعداء يا …

إقرأ أكثر

علُوُ هاوية

قصة قصيرة* بقلم: سيما صقر** | تتزاحم الأفكار في عقلي الذي يعجُّ بالضوضاء والصخب كلما حدّقتُ في عينيّ زوجتي ماجدة العسلية، لم يسبق لي أن كلمت امرأة غيرها لكنني أظنُّ بأنها أفطن نساء الكون وأكثرهنَّ دهاءً، فهي كما يقول من حولي “تفهمها من الإشارة”، وفي الوقت ذاته تعمد للتعبير مستخدمة …

إقرأ أكثر

مطلوب موظفين للعالم الآخر

قصة قصيرة* بقلم: شيرين فتحي** | لا أعرف بالضبط متى بدأت تلك اللافتة في الظهور قبل أن تبدأ في الانتشار بتلك الصورة المرعبة. طوال الوقت كانت اللافتة مكتوبة أمامي، كانت مكتوبة بخطٍ سميك وببنطٍ كبير على جدران العمارات الكبيرة، وبخطوطٍ صغيرة ولكن واضحة على أوراقٍ بيضاء صغيرة يلقيها الصبية علينا …

إقرأ أكثر