الثلاثاء , نوفمبر 21 2017
الرئيسية / أخبار / المجلس الوزاري للجامعة العربية يرفض استفتاء كردستان

المجلس الوزاري للجامعة العربية يرفض استفتاء كردستان

“شجون عربية”_ أصدر المجلس الوزاري للجامعة العربية، اليوم الأربعاء 13 سبتمبر/أيلول، قراراً بالإجماع لرفض الاستفتاء على استقلال إقليم كردستان العراق، المزمع إجراؤه في الـ25 من الشهر الجاري.

وأعلن المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية العراقية، أحمد جمال، في بيان اليوم: “استجابة لطلب وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري في اجتماع المجلس الوزاري للجامعة العربية أصدر المجلس قراراً عربياً وبالإجماع لرفض الاستفتاء على استقلال إقليم كردستان”.

وأضاف جمال، أن القرار جاء لعدم قانونية الاستفتاء وتعارضه مع الدستور العراقي الذي يجب احترامه والتمسك به، ودعم وحدة العراق لما تمثله من عامل رئيسي لأمن واستقرار المنطقة.

وألمح جمال، وفقاً لما جاء في البيان والقرار، إلى أن تهديد وحدة العراق يمثل خطراً على أمن المنطقة وقدرة دولها وشعوبها على مواجهة الإرهاب.

وصوت مجلس النواب العراقي، يوم أمس الثلاثاء 12 سبتمبر/ أيلول، على رفض استفتاء إقليم كردستان، وألزم رئيس الوزراء حيدر العبادي باتخاذ كافة التدابير التي تحفظ وحدة العراق.

وكشف النائب عن “دولة القانون”، جاسم محمد جعفر، في تصريح خاص لمراسلتنا، أن 173 نائبا صوتوا ضد استفتاء كردستان. وأضاف جعفر، أن 31 نائبا لم يصوتوا خلال الجلسة التي عقدت اليوم بحضور 204 نواب.

ونوه جعفر إلى إدراج التصويت على القرار على جدول أعمال الجلسة، حيث تم جمع 80 توقيعا من نواب مختلف الكتل.

كما وصف جاسم التصويت بالرائع، كونه تم بالأغلبية، على ثلاثة بنود، وهي:

أولا: رفض الاستفتاء، ثانياً: تكليف الحكومة العراقية باتخاذ كل الإجراءات للحفاظ على وحدة العراق، وعدم تطبيق الاستفتاء، وثالثاً: فتح الحكومة أذرعها للجلوس مع الإقليم لحل بعض الإشكالات وفق القانون والدستور.

يذكر أن أحزابا كردستانية أعلنت في اجتماع عقدته، في 7 حزيران/ يونيو 2017، برئاسة رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني، تحديد يوم 25 أيلول/ سبتمبر المقبل موعدا لإجراء استفتاء شعبي حول استقلال الإقليم عن العراق.

 

المصدر: وكالة سبوتنيك الروسية

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

إسرائيل رداً على لافروف: سنعمل في سوريا وفق رؤيتنا وحاجاتنا الأمنية

قالت مصادر رفيعة في ديوان رئاسة الحكومة الإسرائيلية أمس (الثلاثاء) إن رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *