الرئيسية / ثقافة / حكايات .. الموناليزا وشجرة الرمان

حكايات .. الموناليزا وشجرة الرمان

بقلم: نسيم الرحبي * —
1

*أراد أن يكتب شيئاً عن الناي القديم..عن القصب الجميل، صوت الحنين والصدق..والمكان والزمان..
إلا أنَّهُ ترك قلمه على الورق الأبيض.. وغادرَ المكان.
من وراء النافذة الزجاجية..نظر إلي وكأنَّه يقول:
ليس هذا مكاني ولا مكانك..ولا أريد أن أكتب في مكان غير صادق.

2

*حلمت بأن أكون الموناليزا (لوحة ليوناردو)..
اللوحة التي تحدَّثَ عنها العالم..هكذا حلمت..(سامحوني) مجرد أحلام.
لكن الحقيقة أنَّ (ليوناردو) مات.. ولم تبقَ سوى (ذكراه) خالدة.
والموناليزا معلقة على جدران (اللوفر) وآلاف الزائرين يومياً يرونها..
السؤال؟
هل الحلم حقيقة والحقيقة حلم.

3

*شجرة الرمان في بيتنا العتيق..فقدت ثِمارها..بسبب الإهمال للبيت.
وكذلك شجرة الياسمين التي أصبحت خشباً يابساً.
حاولت المستحيل لإعادة زهور الشجرتين في البيت بالسقاية والعناية والاهتمام..
فعادت شجرة الرمان بثِمارِها..والياسمينة ووردها الأبيض..
لكن(البيت منذر بالإخلاء).

*نسيم الرحبي كاتبة وشاعرة سورية.

نسيم الرحبي

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

غاب وجهُه

بقلم: نسيم الرحبي — غيمةٌ سوداء دخلت نوافذَ بيتنا العتيق ، وحملتني خبرَ الموت… الموت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *