الرئيسية / أخبار / الشرطة تتجه لاتهام حاييم كاتس بشبهات فساد
حاييم كاتس

الشرطة تتجه لاتهام حاييم كاتس بشبهات فساد

أعلنت الشرطة الإسرائيلية أن هناك أدلة كافية لتقديم لوائح اتهام، بشأن شبهات فساد، ضد وزير الرفاه الاجتماعي حاييم كاتس [الليكود] وضد نجله ومسؤولين كبار في شركة الصناعات الجوية الإسرائيلية.

وذكر بيان صادر عن الشرطة أن كاتس مُشتبه بتورطه في أعمال فساد واحتيال وخيانة أمانة خلال شغله منصب رئيس نقابة الموظفين في شركة الصناعات الجوية الإسرائيلية عقدين من الزمن، قبل أن يصبح وزيراً عن حزب الليكود سنة 2015. وأشار إلى أن هناك أدلة كافية لتوجيه لوائح اتهام أيضاً ضد كل من نجل كاتس، يائير، وهو مسؤول كبير في الصناعات الجوية وشخصية رفيعة في نقابة الموظفين، ورئيس النقابة الحالي في الشركة إيهود نوف، وعضو النقابة إيلي كوهين، وعضو مجلس الإدارة العميد احتياط أمل أسعد، بشبهات تلقي رشاوى واحتيال وخيانة أمانة وابتزاز بواسطة التهديد.

وقال البيان إن كاتس استغل منصبه الرفيع للدفع قُدُماً بمصالحه الشخصية، بما في ذلك التعهد بوظائف رفيعة داخل الشركة وخارجها لأعضاء في مجلس إدارة شركة الصناعات الجوية الذين يوافقون على التعاون معه.

وتم الكشف عن شبهات الفساد في شركة الصناعات الجوية السنة الفائتة، عندما قامت الشرطة باقتحام مكاتب الشركة واعتقلت 14 شخصاً، بينهم يائير كاتس، الذي استجوبه محققون في وحدة “لاهف 433” لمكافحة الفساد ثلاث مرات على الأقل خلال سنة 2017.

وتُعتبر نقابة الموظفين في شركة الصناعات الجوية الإسرائيلية، التي يعمل فيها أكثر من 16.000 شخص وتُعدّ أكبر شركة تملكها الحكومة في إسرائيل، وهي مقرّبة من الوزير كاتس الذي ترأس النقابة أكثر من 20 سنة.

وهاجم كاتس بيان الشرطة وقال إنه يستند إلى ادعاءات كاذبة.

المصدر: صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية، عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

كيف نخرج من الفخ الفلسطيني

بقلم عاموس يادلين – مدير معهد دراسات الأمن القومي الإسرائيلي — أظهرت أحداث نهاية الأسبوع …

سوار الذهب .. الحاكم العربي الذي تنازل عن السلطة

بقلم: د. محمد عبدالرحمن عريف* — رحل الرئيس السابق المشير “عبدالرحمن سوار الذهب” بالمملكة السعودية، …

هل ستجرؤ إسرائيل على تحدي قرار روسيا بتزويد سوريا “إس-300”

سارعت روسيا بالإعلان عن تنفيذ وتفعيل التزامها توريد نظام الدفاع الجوي، إس-300، متوسط المدى لسوريا، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.