الرئيسية / تحقيقات / عن الحب وقصر “تاج محل”
قصر "تاج محل"

عن الحب وقصر “تاج محل”

قصر”تاج محل” التاريخي هو إحدى عجائب الدنيا السبع بسبب تصميمه الفريد، فقد وصفه الشاعر الهندي طاغور بأنه “دمعة على خد الخلود”. ووصفه البعض بأنه ليس قبرًا إنما أغنية من المرمر. بُني “تاج محل” في مدينة أكرا في الهند من قبل الإمبراطور المغولي شاه جهان الذي حكم بين عامي 1628 – 1658، وذلك تخليدًا لذكرى زوجته العزيزة ممتاز محل، واختار طرازه المعماري الغريب حبًا لزوجته التي توفيت عام 1631، وواصل بناء هذا الصرح إلى ما يقرب من 20 عامًا وشارك فيه نحو 20 ألف عامل، وألف من الفيلة.

 ممتاز محل
صورة ممتاز محل

من هي ممتاز محل؟
اسمها الحقيقي ارجمند بانوبيكم وأطلق عليها اسم ممتاز محل بعد أن تزوجت ملك المغول الخامس شاه جهان ومعناه “حلية محبوبة من القصر”.
تزوج الملك شاه جهان من ممتاز عندما كانت في الخامسة عشرة من عمرها، وهي ابنة أخ زوجة أبيه.
لم يكن زواجهما شيئًا سهلًا، فبعد أن توجه الملك إلى روسيا لمحاربة القبائل، سمع أخباراً عن خطبة الأميرة بمساعد أبيها، واضطر شاه جهان لقتل خطيبها حتى يتزوجها.
كان مسموحًا لشاه جهان الزواج مرات عدة، وكانت ممتاز محل هي الزوجة الرابعة من بين سبع زوجات، لكنها كانت الأجمل والمفضلة لديه.
كانت ممتاز محل شديدة الجمال وتغنى بها الشعراء، وقالوا إن القمر يختفي خجلًا من شدة جمالها.
كانت امرأة شديدة الثقة بنفسها، ترافق زوجها في أسفاره وتزور إمبراطوريته معه، كما حظيت بثقة زوجها حيث أعطاها خاتمه الإمبراطوري المعروف باسم “مهر العزة”.
توفيت ممتاز محل أثناء ولادة طفلها الرابع عشر، فقرر أن يبني لها ضريحًا تحكي به الأمم من بعده من الأحجار الكريمة كالمرمر والرخام.

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

إسرائيل تستعد لسيناريو زلزال يخلف مليون مشرد

وزارة الدفاع الإسرائيلية تدرس إنشاء مناطق سكن مؤقتة في أرجاء البلاد لإيواء نحو مليون مواطن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *