الرئيسية / أخبار / نتنياهو: دول أُخرى ستقوم بنقل سفاراتها إلى القدس

نتنياهو: دول أُخرى ستقوم بنقل سفاراتها إلى القدس

قال رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يستحق كل التقدير لتخطيطه لنقل السفارة الأميركية إلى القدس في أيار/ مايو المقبل، وتوقع أن تقوم دول أُخرى بمثل هذه الخطوة قريباً.

وأضاف نتنياهو في تصريحات أدلى بها إلى وسائل إعلام خلال الاجتماع الذي عقدته كتلة حزب الليكود في الكنيست أمس (الاثنين)، أن الحكومة تجري اتصالات مع دول أُخرى، وأكد أنها مسألة وقت حتى تنضم دول أُخرى إلى الولايات المتحدة وتنقل سفاراتها إلى القدس.

وقال رئيس الحكومة إنه سيشكر ترامب شخصياً خلال لقائهما المرتقب في واشنطن الأسبوع المقبل، وأشار إلى أنه سيتباحث خلال هذا اللقاء بشأن البرنامج النووي الإيراني أيضاً.

وذكرت قناة التلفزة “حداشوت” [القناة الثانية سابقاً] أنه من المتوقع أن يدعو نتنياهو ترامب إلى زيارة إسرائيل في أيار/مايو لافتتاح السفارة الأميركية الجديدة.

وكانت وزارة الخارجية الأميركية بلّغت الكونغرس، يوم الجمعة الفائت، أن السفارة الأميركية ستفتح أبوابها في أيار/مايو المقبل بالتزامن مع احتفال إسرائيل بيوم استقلالها الـ70، مع تسريع إجراءات انتقال السفارة من خلال تحويل المبنى الذي يُستخدم حالياً لتقديم خدمات القنصلية إلى مبنى للسفارة.

وردّت السلطة الفلسطينية بغضب على هذه الأنباء، وقالت إن الخطوات الأحادية الجانب لن تساهم في تحقيق السلام. وحذرت حركة “حماس” من أن قرار نقل السفارة الأميركية إلى القدس سيؤدي إلى انفجار المنطقة.

تجدر الإشارة إلى أنه منذ إعلان ترامب في كانون الأول/ ديسمبر الفائت اعترافه بالقدس عاصمة لإسرائيل واعتزامه نقل السفارة إلى هناك، تشهد العلاقات بين الإدارة الأميركية والسلطة الفلسطينية توتراً.

وأكد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ومسؤولون فلسطينيون آخرون منذ ذلك الحين أن الولايات المتحدة لم تعد مؤهلة لأداء أي دور في عملية السلام في الشرق الأوسط بسبب تحيّزها لإسرائيل، ورفضت السلطة الفلسطينية إجراء أي اتصالات جوهرية مع إدارة ترامب.

المصدر: صجيفة “يسرائيل هيوم”، عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

الرسالة القطرية التي لم تصل إلى نتنياهو

كشف المحلل السياسي والمراسل في القناة الإسرائيلية العاشرة، باراك رافيد، الخميس، عن رسالة قطرية رسمية …

قراءة في اتفاق إدلب وتداعياته

بقلم توفيق المديني* — في غضون عشرة أيام تم عقد لقائين بين الرئيس الروسي فلاديمير …

الدين والدولة في إيران: أثر ولاية الفقيه على السياسات الداخلية والخارجية

بقلم د. هيثم مزاحم*– لعب الدين ولا يزال دوراً أساسياً في حياة البشر السياسية والاجتماعية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.