الرئيسية / أخبار فنية / الضّحك فوائده مذهلة،لذلك هو أرخص دواء في العالم

الضّحك فوائده مذهلة،لذلك هو أرخص دواء في العالم

إذ أثبتت الدراسات الطبية أن الضحك الذي يكثر من إفراز هرمون الأندورفين، يحمي الجسم من أمراض عدة، ويحافظ على الصحة، سواء على المدى القريب أو البعيد.
لذا فتلك هي بعض من فوائده التي تؤكد على أن الضحك في حد ذاته دواء، ولكن يمكنك الحصول عليه دون دفع أي مقابل.

تحسين صحة عضلات القلب
يعد الضحك تمرينا رياضيا غاية في الروعة بالنسبة لعضلات القلب، وخاصة بالنسبة لهؤلاء ممن تمنعهم الأمراض التي ألمت بهم من ممارسة الرياضة بشكل ما.
فالضحك يساعد على ضخ القلب للدم، وحرق نفس معدلات السرعات الحرارية الناتجة عن ممارسة رياضة المشي بسرعات بطيئة، ما يوضح أهمية الضحك للقلب.

تخفيف الغضب
الضحك يعمل على سرعة تفتيت الغضب الداخلي، حيث يغير من نظرة الإنسان للأمور، لتصبح بطريقة أكثر تفاؤلا وإيجابية، مما يزيد من فرص حل أي أزمات، وبالتالي الحد من التعرض لوعكات صحية ناتجة عن الانفعال والغضب الشديد.

تقليل ضغط الدم
يساهم الضحك بشكل فعال في تقليل المستويات المرتفعة من ضغط الدم بالجسم، مما يؤدي إلى تقليل مخاطر الإصابة بالسكتات والنوبات القلبية، ما يؤكد أن اللجوء لمشاهدة الأفلام الكوميدية، قد يوازي أحيانا تناول أدوية الضغط بكل وضوح.

حماية القلب
يساعد الضحك على تحسين وظائف الأوعية الدموية، وزيادة تدفق الدم، ما يحد من مخاطر التعرض للنوبات القلبية تحديدا، وأمراض القلب والأوعية الدموية بشكل عام.

تقليل هرمونات الضغط العصبي
يعد تقليل مستويات الهرمونات المسئولة عن الضغط العصبي، عاملا جوهريا من أجل الحد من شعور الإنسان بالقلق والتوتر، وكذلك لأجل التمتع بجهاز مناعي قوي جدا، وهو ما يمكن تحقيقه من خلال الإكثار من الضحك، حيث يتسبب ذلك في تقليل هرمونات الضغط العصبي بكل سهولة.

بعد ما ذكرناه، أيهما تفضل إذن؟ أن تجلس وحيدا لتفكر في كل ما أحزنك مؤخرا؟ أم أن تذهب للاستمتاع بمشاهدة فيلم كوميدي برفقة بعض الأصدقاء؟

The post الضّحك فوائده مذهلة،لذلك هو أرخص دواء في العالم appeared first on لا ولو.

لاولو

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

الفقر في أميركا

بقلم الدكتور: راجان مينون، أستاذ العلاقات الدولية في كلية نيويورك والباحث في معهد الحرب والسلام …

ملاقط غسيل في الهواء

سارة حبيب* — 1 من قال بأن كتابة قصيدة طويلة ستضمن لنا الراحة؟؟! ممتلئون نحن …

فورين بوليسي: مؤسسة السياسات الخارجية الأمريكية يائسة

نشرت مجلة “فورين بوليسي” مقالا للبروفيسور ستيفين والت، الذي يشغل كرسي (روبرت اند ريني بيلفير) …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.