الرئيسية / ثقافة / صدور العدد 50 من “نصوص معاصرة”
صدور العدد 50 من "نصوص معاصرة"

صدور العدد 50 من “نصوص معاصرة”

صدر أخيراً العدد (50) من مجلة “نصوص معاصرة” . وتناولت كلمة رئيس التحرير الشيخ حيدر حبّ الله «ظاهرة الإحباط والتراجع في مسيرة طلاب العلوم الدينيّة، قراءةٌ تحليليّة في المحتوى، والأسباب، والعلاجات».
وجاء في ملفّ العدد ومحوره “قضايا الإمامة في الفكر الشيعي”، في المقالة الأولى، وهي بعنوان «التراث الكلامي الشيعي في مرحلته التأسيسيّة»، للشيخ محمد تقي سبحاني والدكتور محمد جعفر رضائي.
أما المقالة الثانية، وهي بعنوان «نصوص الإمامة، دراسةٌ تأمُّلية / القسم الأوّل»، للشيخ عبد الله مصلحي يستعرض فيها الأخبار الواردة في الإمامة، بدءاً من الخبر الأوّل، وصولاً إلى الخبر الثاني والعشرين.
وفي المقالة الثالثة، وهي بعنوان «رجال الكشّي ونظرية تطوّر الإمامة»، للشيخ محمد باقر ملكيان.
أما المقالة الرابعة، وهي بعنوان «أحاديث الاثني عشر، دراسةٌ تحليلية شاملة / القسم الأوّل»، للدكتور الشيخ صفاء الدين الخزرجي، يتناول فيها التطوّر التأريخي لفكرة الاثني عشر؛ من مرحلة ما قبل خلق العالم؛ ومرحلة ما قبل الاسلام؛ ومرحلة ظهور الإسلام؛ من خلال النصوص الواردة عن النبي والأئمة في مصادر الإمامية والسنة.
وفي المقالة الخامسة، وهي بعنوان «آثار الإسرائيليات في الأحاديث المهدوية»، للدكتور مجيد معارف والسيد جعفر صادقي.
واشمل العدد على دراسات. في الدراسة الأولى، وهي بعنوان «مدخلٌ جديد إلى القواعد الهرمنيوطيقية للعلوم الإنسانية»، للدكتور علي فتحي قرخلو .
وفي الدراسة الثانية، وهي بعنوان «التراث الإسلامي في نقد المسيحية»، للدكتور السيد حسن إسلامي.
أما الدراسة الثالثة، وهي بعنوان «بين حوار الحضارات وصراعها، قراءةٌ في النظريتين / القسم الثاني»، للدكتور السيد صادق حقيقت .
وأخيراً كانت قراءةٌ في كتاب التحريش، لضرار بن عمرو، وذلك في مقالة بعنوان «كتاب التحريش لضرار بن عمرو، قراءةٌ ومطالعة»، للدكتور حسن الأنصاري.

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

الفقر في أميركا

بقلم الدكتور: راجان مينون، أستاذ العلاقات الدولية في كلية نيويورك والباحث في معهد الحرب والسلام …

فورين بوليسي: مؤسسة السياسات الخارجية الأمريكية يائسة

نشرت مجلة “فورين بوليسي” مقالا للبروفيسور ستيفين والت، الذي يشغل كرسي (روبرت اند ريني بيلفير) …

12 سنة فقط للحفاظ على كوكبنا

بقلم اوليفيا البرستين – ترجمة: إبراهيم عبدالله العلو — شدوا الأحزمة يا أعزائي في سيارتكم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.