الثلاثاء , نوفمبر 21 2017
الرئيسية / إسرائيليات / مسيرة في كفر قاسم في مناسبة الذكرى الـ60 للمجزرة

مسيرة في كفر قاسم في مناسبة الذكرى الـ60 للمجزرة

مسيرة حاشدة لإحياء الذكرى الـ60 لمجرزة كفر قاسم بفلسطين

“شجون عربية” — شارك الآلاف من السكان الفلسطينيين في الأراضي المحتلة عام 1948 السبت في المسيرة السنوية التي أقيمت في كفر قاسم [المثلث] في مناسبة الذكرى الـ60 للمجزرة التي ارتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلي في هذا القرية.
كما شارك فيها معظم أعضاء الكنيست من “القائمة المشتركة” وعدد من أعضاء الكنيست من حزب ميرتس.
وانتهت المسيرة باجتماع شعبي تكلم فيه رئيس المجلس المحلي في كفر قاسم وبعض أعضاء الكنيست.
وقال رئيس “القائمة المشتركة” عضو الكنيست أيمن عودة إن المواطنين العرب ما يزالون يطالبون باعتذار رسمي عن المجزرة وإعلان الحكومة المسؤولية عنها.
وأضاف عودة أن الهدف من هذه المجزرة كان طرد سكان المثلث العرب من منازلهم كما يحاول وزير الدفاع أفيغدور ليبرمان [رئيس “إسرائيل بيتنا”] نزع الجنسية الإسرائيلية عنهم الآن.
ودعا عضو الكنيست يوسف جبارين من “القائمة المشتركة” الحكومة الإسرائيلية إلى كشف النقاب عن جميع الوثائق المتعلقة بمجزرة كفر قاسم. ورأى أن إبقاء هذه الوثائق طيّ السرية والكتمان ليس له أي مبرر وأن من حق عائلات القتلى الاطلاع الكامل على الإفادات والمستندات العسكرية وجميع محاضر جلسات محاكمة المسؤولين عن هذه المجزرة.
وقتل خلال مجزرة كفر قاسم 49 مدنياً من سكان القرية بنيران قوة من حرس الحدود في أول يوم من حرب 1956 عندما كانوا في طريقهم إلى القرية بعد إعلان حظر التجوال.
وتمت في حينه محاكمة الضباط والجنود الذين قاموا بإطلاق النار لكن صدرت بحقهم أحكام مخفّفة.
المصدر: صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

غباي: اليسار الإسرائيلي نسي ماذا يعني أن تكون يهودياً

قال رئيس حزب العمل وتحالف “المعسكر الصهيوني” آفي غباي إن اليسار الإسرائيلي نسي ماذا يعني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *