الرئيسية / أخبار / الولايات المتحدة تعلن انسحابها من مجلس حقوق الإنسان بحجة انحيازه ضد إسرائيل
ترامب ونتنياهو .. تحالف مشبوه

الولايات المتحدة تعلن انسحابها من مجلس حقوق الإنسان بحجة انحيازه ضد إسرائيل

أعلنت السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، الليلة قبل الماضية، انسحاب الولايات المتحدة من مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، ووصفت هذه المنظمة الدولية بأنها بؤرة انحياز سياسي.

وقالت هايلي، في تصريحات أدلت بها إلى وسائل إعلام خلال مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو عُقد في وزارة الخارجية الأميركية، إن واشنطن اتخذت هذه الخطوة لأن التزامها لا يسمح لها بأن تظل جزءاً من منظمة منافقة تسخر من حقوق الإنسان، وأشارت إلى أن المجلس المذكور لديه انحياز مزمن ضد إسرائيل.

وقالت بومبيو إن مجلس حقوق الإنسان مدافع سيئ عن حقوق الإنسان.

ورحب رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو بخطوة الولايات المتحدة هذه، ووصف المجلس بأنه منظمة منحازة ومعادية لإسرائيل.

كما رحب السفير الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة داني دانون بالخطوة، وقال إن الولايات المتحدة أثبتت مرة أُخرى التزامها بالحقيقة والعدالة وعدم استعدادها للسماح بأي كراهية عمياء لإسرائيل في المؤسسات الدولية.

في المقابل أبدى السكرتير العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أسفه لقرار الولايات المتحدة، وأكد أن مجلس حقوق الإنسان يؤدي دوراً مهماً للغاية في تعزيز حقوق الإنسان وحمايتها في جميع أنحاء العالم.

وقال المدير التنفيذي لمنظمة “هيومن رايتس ووتش” كينيث روث إن انسحاب إدارة دونالد ترامب من مجلس حقوق الإنسان هو انعكاس لسياستها الأحادية الجانب في كل ما يتعلق بحقوق الإنسان، وأشار إلى أن الدفاع عن الانتهاكات الإسرائيلية في وجه أي انتقادات يشكل أولوية فوق كل شيء آخر لدى إدارة ترامب.

المصدر: صحيفة هآرتس الإسرائيلية، عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

هل يدمر ترامب حلف الناتو؟

ينظر الحلفاء بخوف إلى قمة الناتو هذا الأسبوع مع استمرار الرئيس ترامب في حملته لتقويض …

عن المصالحة بين القوميين والإسلاميين

بقلم توفيق شومان — طوال العقود الماضية ، أظهر المناخ السياسي والفكري العربي ، وجود …

تساؤلات حول الهوية الدينية للعلم والمعرفة

د. عبدالجبار الرفاعي — اكتشافُ هوية دينية وأيديولوجية للعلم والمعرفة كان وما زال أحدُ الأحلام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.