الرئيسية / تحقيقات / صلعاء اليابان يحتفون بقرعاتهم
اثنان من نادي الصلعاء في اليابان بشاركان في مسابقة تضمنت شد الحبل عبر حلقات دائرية ملصقة برأسيهما حيث يحاول كل طرف شد الحلقة من رأس منافسه في تسوروتا يوم الأربعاء. تصوير: ميجومي ليام - رويترز

صلعاء اليابان يحتفون بقرعاتهم

اثنان من نادي الصلعاء في اليابان بشاركان في مسابقة تضمنت شد الحبل عبر حلقات دائرية ملصقة برأسيهما حيث يحاول كل طرف شد الحلقة من رأس منافسه في تسوروتا يوم الأربعاء. تصوير: ميجومي ليام – رويترز

“شجون عربية” – اجتمع أكثر من 30 رجلاً أصلع في أحد نوادي مدينة تسوروتا اليابانية للاحتفال بصلعاتهم والاستمتاع بوقتهم.

وخاض أعضاء نادي الصلعاء مسابقة فريدة تضمنت شد الحبل عبر حلقات دائرية ملصقة برؤوسهم حيث حاول كل طرف شد الحلقة من رأس منافسه.

وقال توشيوكي أوجاساوارا (43 عاماً) وهو يضحك “ما زالت رأسي تؤلمني … أعتقد أنني بحاجة لوضع الثلج عليها.”

وقال ماساتومو ساساكي (64 عاماً) وهو يشارك في المسابقة لأول مرة إنه لطالما شعر بعدم الثقة بسبب صلعته لكن إحساسه تغير.

وأضاف “أشعر بالفخر. أو بالأحرى علي أن أقول إن لدي شعوراً طيباً تجاه كوني رجلا ً أصلع” مشيراً إلى أنه بدأ يفقد شعره عندما بلغ الأربعين. وقال “الفضل في ذلك لنادي الصلعاء.”

وجذب النادي 65 عضواً من أنحاء اليابان منذ افتتاحه عام 1989. وفي موقعه على الانترنت يشجع النادي أعضاءه على “اعتبار الصلع أمراً إيجابياً عليهم الاستمتاع به (ولاسيما) لأنهم ينيرون العالم بصلعاتهم”.

ويأمل رئيس النادي تيجيرو سوجو (70 عاماً) أن يزيد عدد المشاركين في الاحتفال.

وقال سوجو “أريد أن يشارك به كل صلعاء العالم حتى نتمكن من تنظيم دورة ألعاب أوليمبية للصلعاء.”

ويقام الاحتفال بالصلع يوم 22 فبراير شباط من كل عام.

المصدر: رويترز

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

الجيش الإسرائيلي: حشر “أبو مازن” في الزاوية قد يشعل العنف في الضفة

ذكر موقع “المصدر” الإسرائيلي أن المنظومة الأمنية في إسرائيل ليست مرتاحة للسياسة الأميركية إزاء السلطة …

قراءة في اتفاق إدلب وتداعياته

بقلم توفيق المديني* — في غضون عشرة أيام تم عقد لقائين بين الرئيس الروسي فلاديمير …

الدين والدولة في إيران: أثر ولاية الفقيه على السياسات الداخلية والخارجية

بقلم د. هيثم مزاحم*– لعب الدين ولا يزال دوراً أساسياً في حياة البشر السياسية والاجتماعية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.