الخميس , نوفمبر 23 2017
الرئيسية / إسرائيليات / ارتفاع عدد المحتجزين في السجون الإسرائيلية لضلوعهم بنشاطات جهادية خلال 2016

ارتفاع عدد المحتجزين في السجون الإسرائيلية لضلوعهم بنشاطات جهادية خلال 2016

مركز بيروت لدراسات الشرق الأوسط — علمت صحيفة “هآرتس” من مصادر أمنية إسرائيلية رفيعة أن عدد
السجناء والمعتقلين المحتجزين في السجون الإسرائيلية بسبب ضلوعهم في نشاطات بإيحاء من تنظيمات سلفية جهادية متطرفة مثل “داعش” و”القاعدة”، ارتفع خلال السنة الفائتة بشكل حاد. ويبلغ عدد هؤلاء حالياً 83 في حين كان عددهم 12 معتقلاً سنة 2015.
وبحسب تلك المصادر فإن أغلبية هؤلاء المعتقلين من السكان العرب في إسرائيل والباقين من الضفة الغربية، وفي معظم الحالات تم اعتقالهم بحجة قيامهم بإقامة علاقات عبر شبكة الإنترنت مع عناصر من “داعش” خارج البلد أو بحجة قيامهم بالتخطيط لتنفيذ عمليات بموجب اتهامات وجهها إليهم جهاز الأمن العام [“الشاباك”] وادّعى في إثرها أنه جرى إحباط هذه المخططات قبل خروجها إلى حيز التنفيذ. وفي بعض الحالات جرى الاعتقال لدى محاولة الخروج من البلد إلى العراق وسورية للمشاركة في القتال ضمن صفوف “داعش”، وفي حالات أخرى جرى الاعتقال لدى العودة من هاتين الدولتين.
وقالت هذه المصادر أيضاً إن الاعتقاد السائد لدى أجهزة الأمن الإسرائيلية أن منفذ عملية الدهس في متنزه “أرمون هنتسيف” في القدس الشاب فادي القنبر من حي جبل المكبر في القدس الشرقية، عمل بإيحاء من “داعش”. وأسفرت هذه العملية عن مقتل أربعة ضباط من الجيش الإسرائيلي.
المصدر: صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

صحافي إسرائيلي زار السودان: التطبيع آتٍ قريباً

نشرت صحيفة “إسرائيل اليوم”، في عددها الصادر اليوم الجمعة، تقريرا مطولا عن الأجواء السياسية “الجديدة” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *