الأربعاء , أغسطس 23 2017
الرئيسية / منوعات / هكذا تأسرون قلوب الآخرين

هكذا تأسرون قلوب الآخرين

تؤثر لغة جسدكم أكثر بكثير مما تعتقدون. هكذا يمكن أن تثيروا انطباعا جيدا لدى الآخرين، تأسروا قلوبهم، وتكسبوا ثقتهم

ثمة دور هام للغة جسدنا في الانطباع الذي نثيره في قلوب الآخرين، حتى دون أن ينتبهوا إلى ذلك. لذلك، إذا كنتم مهتمين بإثارة اهتمام الآخرين، أسر قلوبهم أو حتى كسب موافقتهم على قبولكم للعمل، فإليكم قائمة من النصائح لمساعدتكم:

1. الدخول من خلال لفت الاهتمام

عندما تدخلون إلى غرفة، ادخلوا وأنتم مرفوعو الرأس. تتوجه الأنظار غالبا نحو من يدخل الغرفة، فإذا دخلتم والبسمة مرسومة على شفتيكم، فهذا يثير ثقة في نفوس الآخرين وينقل رسالة إيجابية. إذا دخلتم غرفة مليئة بالأشخاص، فلوحوا بيدكم. لن ينتبه أحد لمَن لوحتم بيدكم، وعندها سيعتقد الجميع أنكم محبوبون ولديكم أصدقاء كثيرون، أو أن لديكم علاقات مع الآخرين.

2. التواصل البصري

تواصلوا عبر النظر، ولا تبعدوا نظركم عن الآخر. يميل الأشخاص بشكل طبيعي إلى إبعاد نظرهم عن الآخر عندما تلتقي النظرات معا. تجنبوا ذلك. حافظوا على نظرة تثير الثقة وابتسموا قليلا، هكذا تظهرون ثقة ذاتية وتكسبون ثقة الآخر وتصغون إليه.

3. الجلوس المُنتصب

اجلسوا بشكل منتصب ومستقيم، ولكن لا تجلسوا بشكل مبالغ به أو مصطنع. يجلس معظم الأشخاص في وضع الانحناء، ودون أن ينتبهوا ينقلون رسالة من الانطواء وعدم الثقة والتعب. إذا جلستم منتصبين، يمكن أن تنتبهوا فجأة إلى أية درجة أنتم طويلو القامة وبارزون أكثر من غيركم، وإلى أي مدى يمكنكم لفت الانتباه إلى حضوركم.

4. محاكاة الآخر

حاولوا القيام بالخطوات التي يقوم بها مَن يجلس أمامكم. تشير الأبحاث إلى أن هذه التقنية تجعل الآخر يحبكم أكثر. إذا كان الشخص الآخر يجلس وقدماه الواحدة على الأخرى، فضعوا قدماكم بالوضعية ذاتها أيضا. قلدوا وضعيات جلوسه وحركاته، ولكن بحذر، من دون أن ينتبه إليكم.

5. الانفتاح

يجدر بكم أن تظهروا انفتاحكم. لا تشبكوا أيديكم، لا تخفوا صدركم، ولا تجعلوا أيديكم مترهلة. اهتموا بأن يكون جسمكم متجها نحو مَن تتحدثون معه، ولا تتكئوا على الأغراض، لئلا تثيروا شعورا من الانطواء، التشاؤم، وعدم الثقة لدى الآخرين.

عن موقع “المصدر” الإسرائيلي

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

إيفانكا ترامب تتعرض لسخرية واسعة بسبب أينشتاين

إيفانكا استشهدت بهذا القول على أنه لآينشتاين: “إذا لم تتناسب الحقائق مع النظرية فعليك تغيير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *