الثلاثاء , نوفمبر 21 2017
الرئيسية / تحقيقات / حاكم الشارقة يثير غضب الجزائريين
حاكم الشارقة

حاكم الشارقة يثير غضب الجزائريين

حاكم الشارقة

“شجون عربية” — خلفت تصريحات أدلى بها حاكم إمارة الشارقة في الإمارات قبل أيام حول تاريخ الجزائر موجة غضب في البلاد، وسط مطالب باعتذاره للجزائريين.
والأحد نشر الموقع الرسمي للشيخ سلطان بن محمد القاسمي حاكم إمارة الشارقة تصريحات خلال لقائه رؤساء تحرير صحف ووسائل إعلام محلية في معرض لندن للكتاب تطرق فيها لجانب من تاريخ الجزائر.
قال القاسمي إن الرئيس شارل ديغول (1890/ 1970) قرر منح الاستقلال للجزائر في العام 1962 من أجل إرضاء الرئيس جمال عبد الناصر (1918/ 1970).
وأضاف: “سُئِلَ الرئيس شارل ديغول، لماذا كلما أردت اتخاذ قرار هام وعقدت له اجتماعا مع كافة الوزراء، تحرص دائماً على أن يجلس بجوارك وزير الثقافة مورو ، بينما كل الوزراء متواجدون؟ فأجاب ديغول: لأن وزير الثقافة يذكرني بإنسانيتي”.
وتابع: “سأل ديغول وزير ثقافته كيف استطيع أن أكسب ود العرب الذين تُمَجِد فيهم؟ فأجابه: بأن ترضي الزعيم العربي جمال عبد الناصر، رحمة الله عليه، فإذا كسبت الزعيم العربي جمال عبد الناصر فإنك ستكسب العالم العربي بأكمله… فسأله ديغول: كيف يمكنني أن أكسب الزعيم العربي جمال عبد الناصر؟… فأجابه: عليك أن تعطي الجزائر استقلالها”.
وواصل حاكم الشارقة سرده للقصة: “قال ديغول قاصداً الجزائر: الآن عرفتهم، وعمل على استقلال الجزائر”.
من جهته كتب الناشط وليد منيب متعجبا: “حسب حاكم الشارقة ديغول ترك قارة مثل الجزائر ببترولها وغازها ومواردها التي لا تحصى فقط من أجل مجاملة عبد الناصر”.
المصدر: القدس العربي

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

تعرّف على أقوى نساء العالم لعام 2017

صنفت مجلة “فوربس” المرموقة قائمة النساء الأكثر تأثيرا في العالم وما زالت المستشارة الألمانية رائدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *