الأحد , أغسطس 20 2017
الرئيسية / غير مصنف / ترامب بعث رسالة لنتنياهو أكد فيها إمكان التوصل إلى سلام الآن
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال مؤتمر صحفي في واشنطن يوم 15 فبراير شباط 2017. تصوير: كارلوس باريا - رويترز

ترامب بعث رسالة لنتنياهو أكد فيها إمكان التوصل إلى سلام الآن

مركز بيروت لدراسات الشرق الأوسط — ذكر مصدر سياسي رفيع في القدس أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب بعث رسالة إلى رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو بواسطة المحامي الأميركي اليهودي ألين درشوفيتس المقرب من أوساط اليمين الإسرائيلي، أكد فيها أن بالإمكان التوصل إلى سلام بين إسرائيل والفلسطينيين الآن.
وأضاف هذا المصدر الذي رفض الكشف عن هويته، أن درشوفيتس اتصل هاتفياً مع نتنياهو قبل أسبوع وأبلغه رسالة من ترامب فحواها أن هذا الأخير يرغب بالتوصل إلى صفقة بين إسرائيل والفلسطينيين، ويعتقد أن صفقة كهذه ممكنة في الوقت الحالي.
وعلمت صحيفة “هآرتس” أن درشوفيتس التقى ترامب بطريق الصدفة في 18 آذار/ مارس الحالي خلال مأدبة عشاء في مطعم يمتلكه الرئيس الأميركي في واشنطن وجرى بينهما حديث بادر إليه ترامب تناول عملية السلام الإسرائيلية – الفلسطينية، وكرّر هذا الأخير خلاله عدة مرات القول إنه يريد تحقيق صفقة بين إسرائيل والفلسطينيين.
وقال درشوفيتس إن ترامب أظهر اطلاعاً جيداً على قضايا الحل الدائم للنزاع، وبينها قضايا الحدود والترتيبات الأمنية والقدس واللاجئين والبناء في المستوطنات. وأضاف أن ترامب يعرف بالضبط ما هي المركبات المحتملة للصفقة، وأعرب أيضاً عن اعتقاده بأن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس مستعد للتوصل إلى صفقة مع إسرائيل.
من ناحية أخرى قام المبعوث الخاص للرئيس ترامب إلى منطقة الشرق الأوسط جيسون غرينبلات بنقل رسالة شبيهة أثناء محادثات أجراها مع وزراء الخارجية العرب على هامش القمة العربية المنعقدة في الأردن.
وذكر بيان صادر عن السفارة الأميركية في الأردن أن غرينبلات قال خلال محادثاته مع وزراء الخارجية العرب إن الرئيس الأميركي مصمم على التوصل إلى اتفاق سلام بين إسرائيل والفلسطينيين فقط عن طريق مفاوضات مباشرة بين الطرفين وإنه يعتقد أن مثل هذا الاتفاق سيكون ذا تأثير إيجابي على الشرق الأوسط كله وعلى العالم بأسره.

وأضاف البيان أن غرينبلات شدّد كذلك على أهمية دور دول المنطقة في عملية السلام، وأشار إلى أن مجيء مبعوث خاص للرئيس الأميركي إلى الشرق الأوسط لا يهدف إلى فرض أفكار أو خطط سلام على الطرفين، ولا يعني التخلي عن فكرة أنه يمكن إنجاز السلام بين الطرفين من طريق المفاوضات المباشرة بينهما فقط.

المصدر: صحيفة هآرتس الإسرائيلية، عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

إعادة انتخاب نفتالي بينت رئيساً لـ”البيت اليهودي”

“شجون عربية” — أعيد الليلة الماضية انتخاب وزير التربية والتعليم الإسرائيلي نفتالي بينت رئيساً لحزب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *