الخميس , أغسطس 17 2017
الرئيسية / تحقيقات / الصين تحظر إطلاق اللحى وارتداء البرقع في شينغيانغ
تظاهرة للأويغور في باريس

الصين تحظر إطلاق اللحى وارتداء البرقع في شينغيانغ

تظاهرة للأويغور في باريس

“شجون عربية” – أعلنت الصين حظراً على إطلاق اللحى وارتداء البرقع في إقليم شينغيانغ أو تركستان الشرقية، ذي الأغلبية المسلمة، والذي يشهد اضطرابات، وذلك في إطار قوانين تقول إن الهدف منها هو محاربة التطرف.

وتقضي الأنظمة الجديدة التي بدأ تطبيقها السبت الماضي، بحظر إطلاق اللحى “غير العادي” أو ارتداء النساء للملابس التي تغطي كامل الجسم والوجه.

كما تحظر نشر “الأفكار المتطرفة” وتفرض مشاهدة وسائل الإعلام الرسمية التي تبث الدعاية الحكومية أو الاستماع إليها، كما تفرض على الأطفال تلقي ما يوصف بأنه “تعليم وطني”، بحسب نص القوانين التي نشرت على موقع الحكومة.

وإقليم شينغيانغ هو موطن الأويغور، وهي جماعة إتنية مسلمة يشكو العديد من أفرادها من القمع الثقافي والديني والتمييز ضدهم.

وشهدت المنطقة موجة من الاضطرابات الدموية فيما شددت السلطات إجراءاتها الأمنية هناك.

وفي السابق قيدت السلطات الصينية منح جوازات السفر للأيغور وتبنت إجراءات تحد أو تحظر الصلاة في المنزل والتعليم الديني للأطفال والصوم خلال شهر رمضان، وهو ما تقول جماعات حقوقية إنه يزيد من الغضب في الإقليم.

وبرغم أن حظر الممارسات الإسلامية ومن بينها إطلاق اللحى وارتداء الحجاب كان يفرض في فترات متقطعة في الماضي، إلا أن القوانين الجديدة تجعل الحظر رسميا وشاملا.

المصدر: راديو سوا

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

طفل يخرج من رحم أُمّه حاملًا بشقيقه

تم استخراج الجنين غير المكتمل من بطن شقيقه وطوله نحو 7 سنتيمترات ووزنه نحو 150 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *