الرئيسية / ثقافة / حُلُمٌ لم يرَ النّور

حُلُمٌ لم يرَ النّور

بقلم: عطاف الخشن* —

dream

كلّما اقتربَ اللقاء
يزدادُ نبضُ قلبي وقلبهِ
وقبل اللقاءِ افترَقْنا
حُلُمٌ… أشرَقَ كلهيبِ الشّمسِ..
ثمّ رحلَ… وحَلَّ الظّلام..
استَرْسَلَتْ عيوني بالدّموع..
فاضَ القلبُ حزناً..
تصدَّعَتْ أوردَةُ الحنين..
تعسّرَتْ ولادةُ سعادتي..
وقبل الصّرخةِ الأولى صارتْ مشاعري بكماء
أطلَقْتُ الآه منْ صدري عميقةً
التقَطتُ أنفاسي شهيقاً
ثمّ دفعتُها زفيراً…
يا روحي اصبري..
بيني وبين الحُلُمِ رِهانٌ..
لم ينتهِ….

*شاعرة لبنانية.

iltaf

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

حوار مع سفرجلتين

بقلم: نزار قباني — لجسمك عطرٌ خطير النوايا، يقيم بكل الزوايا ويلعب كالطفل تحت زجاج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *