الإثنين , أكتوبر 23 2017
الرئيسية / أخبار / اردوغان يدعو لتطوير التعاون الاقتصادي مع دول الخليج
الرئيس التركي رجب طيب ارودغان (يسارا) وأمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح في مدينة الكويت يوم الثلاثاء. صورة لرويترز تستخدم في الأغراض التحريرية فقط. يحظر إعادة بيع الصورة. يحظر حفظ الصورة في الأرشيف

اردوغان يدعو لتطوير التعاون الاقتصادي مع دول الخليج

“شجون عربية” – قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان يوم الثلاثاء إن مستوى التعاون الاقتصادي بين بلاده ودول مجلس التعاون الخليجي “دون المستوى” ودعا إلى تطويره بما يواكب التقارب السياسي بين الجانبين.

وفي كلمته بمناسبة وضع حجر الأساس لمشروع مبنى الركاب الجديد لمطار الكويت الدولي مع أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح قال إردوغان إن حجم التبادل التجاري بين بلاده ودول المجلس بلغ 17.4 مليار دولار في 2016.

أضاف “إذا أخذنا طاقاتنا وطاقات دول المجلس بعين الاعتبار نجد أن هذا المبلغ دون المستوى المطلوب” داعيا إلى تطوير التعاون بين الجانبين وزيادة حجم التبادل التجاري.

وتنفذ مشروع المطار شركة ليماك التركية بالتعاون مع وكيلها الكويتي شركة الخرافي ناشيونال. وأكد أردوغان أن الشركة التي وصفها بالرائدة سوف تبذل قصارى جهدها لإنجاز المشروع في وقته المحدد.

يرفع المبنى الجديد قدرة مطار الكويت الدولي إلى 25 مليون راكب سنويا من نحو خمسة ملايين راكب حاليا.

وقال إردوعان إن الشركات التركية نفذت مشاريع في الكويت قيمتها 51 مليار دولار على مدى 14 عاما وإن حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ 1.3 مليار دولار في 2016 في حين بلغ حجم السياحة الكويتية لبلاده 180 ألف زائر في العام ذاته داعيا إلى زيادة هذا العدد.

وأضاف أن الشركات التركية مستعدة للمساهمة في تنمية الكويت مبينا أن حجم المشروعات التي تنفذها الشركات التركية حاليا هناك قد بلغ بإطلاق مشروع مبنى الركاب الجديد نحو 6.5 مليار دولار مقارنة مع 500 مليون دولار في 2003.

وقال “في الوقت ذاته هناك استثمارات كويتية في بلادنا تقدر بنحو 1.5 مليار دولار ونأمل أن تزداد ونحن مستعدون لتقديم كل التسهيلات والإمكانيات”.

وقام أمير الكويت بزيارة رسمية لتركيا في مارس آذار بهدف تطوير العلاقات بين البلدين.

المصدر: رويترز

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

قوات تركية تنتشر في إدلب

قال الجيش التركي يوم الجمعة إنه بدأ إقامة نقاط مراقبة في محافظة إدلب بشمال غرب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *