الرئيسية / تحقيقات / الخطوط القطرية مقبلة على خسائر كبيرة بعد قطع العلاقات الدبلوماسية مع الدوحة

الخطوط القطرية مقبلة على خسائر كبيرة بعد قطع العلاقات الدبلوماسية مع الدوحة

بسبب الموقع الجغرافي لقطر تضطر الخطوط الجوية القطرية وجميع شركات الطيران الأخرى التي تقلع من المطارات القطرية أو تحط فيها إلى المرور بالأجواء السعودية أو الإماراتية أو البحرينية إذا ما أرادت تجنب المرور بالأجواء الإيرانية

“شجون عربية” — قال خبراء وعاملون في مجال الطيران، اليوم الاثنين، إن شركة الخطوط الجوية القطرية العملاقة ستتكبد خسائر هائلة بعد إعلان بضع دول خليجية وعربية قطع علاقاتها الدبلوماسية مع الدوحة وإغلاق مجالها الجوي معها.

وبسبب الموقع الجغرافي لقطر، تضطر الخطوط الجوية القطرية وجميع شركات الطيران الأخرى التي تقلع من المطارات القطرية أو تحط فيها، إلى المرور بالأجواء السعودية أو الإماراتية أو البحرينية إذا ما أرادت تجنب المرور بالأجواء الإيرانية.

ومع إعلان السعودية والإمارات والبحرين لقطع علاقاتها الدبلوماسية مع الدوحة وإغلاق المجال الجوي معها، ستتكبد الشركة القطرية العملاقة خسائر باهظة لأنها ستضطر لإلغاء عدد كبير من رحلاتها مع تعذر تحويل مسارها لأسباب فنية وسياسة.

كما ستضطر الشركة لإلغاء عدد كبير من الحجوزات المسبقة في السعودية والإمارات والبحرين ومصر، التي يستمر غالبيتها لفترة عيد الفطر القادم وتعويض الركاب عن ثمن تذاكرهم.

وقال الكابتن طيار السعودي، سليمان الصالح، معلقًا على القرار الخليجي، “تأثر الخطوط القطرية قد يكون بإلغاء رحلات وخسارة ركاب بإغلاق المنافذ الجوية، وزيادة مدة رحلات الطيران لأفريقيا وأجزاء من أوروبا بإغلاق المجال الجوي”.

كما أعلنت شركة المسافر السعودية الخاصة، أنها بدأت باستقبال طلبات إلغاء الحجز والسفر من وإلى قطر بعد شمول القرار السعودي بقطع العلاقات منع المواطنين السعوديين من السفر إلى قطر.

كما أقدم نادي الأهلي السعودي لكرة القدم على فسخ عقد رعاية يربطه بالشركة القطرية أيضًا وما يحمله ذلك القرار من خسائر أخرى للشركة التي كانت تستفيد من العقد في الترويج والإعلان.

ومن المرجح أن تستفيد من القرار شركات طيران عملاقة أخرى منافسة للخطوط القطرية في المنطقة، مع سعي المسافرين لتجنب المصاعب التي تواجهها الشركة القطرية.

المصدر: إرم نيوز

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

“حماس” تعتزم تصعيد حرب الاستنزاف ضد إسرائيل

تــرجمــة: لبنـى نبيـه عبد الحليــم — زعمت صحيفة “ذاماركر” الاقتصادية أن حركة حماس تعتزم تصعيد …

من البيولوجيا إلى الثقافة.. ملاحظات بخصوص برنارد لويس

بقلم د. إسماعيل مهنانة* — بعد الحرب العالميّة الثانية، تخلّى الفكر الغربي عن تصنيف الشعوب …

الفَلاسفة الذين يؤثّرون في السياسة العالميّة

بقلم د. الصادق الفقيه* تفترض نظريّة المَعرفة أنّ تأثير الفكر في مجالات الحياة المُختلفة يُحَدِّثُ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.