الخميس , أكتوبر 19 2017
الرئيسية / إسرائيليات / استطلاعان: حزب العمل برئاسة غباي يعزّز قوته

استطلاعان: حزب العمل برئاسة غباي يعزّز قوته

مركز بيروت لدراسات الشرق الأوسط — بعد يوم واحد من فوز الوزير السابق آفي غباي برئاسة حزب العمل الإسرائيلي، أظهر استطلاعان للرأي العام أجرتهما قناتا التلفزة الإسرائيلية الثانية والعاشرة أن حزب العمل عزز قوته وأصبح متقدماً على حزب “يوجد مستقبل” برئاسة عضو الكنيست يائير لبيد.
ووفقاً لاستطلاع القناة الثانية الذي نشر الليلة الماضية أنه في حال إجراء الانتخابات الإسرائيلية العامة الآن فسيحصل حزب الليكود برئاسة رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو على 25 مقعداً وسيحصل حزب العمل برئاسة غباي على 20 مقعداً، في حين يحصل “يوجد مستقبل” برئاسة لبيد على 18 مقعداً، ويحصل كل من “البيت اليهودي” برئاسة وزير التربية والتعليم نفتالي بينت والقائمة المشتركة على 13 مقعداً، وسيتراجع حزب “كلنا” برئاسة وزير المال موشيه كحلون إلى 8 مقاعد، ويحصل يهدوت هتوراة على 7 مقاعد، و”إسرائيل بيتنا” برئاسة وزير الدفاع أفيغدور ليبرمان على 6 مقاعد، ويحصل كل من شاس وميرتس على 5 مقاعد.
وأظهر استطلاع القناة العاشرة أنه في حال إجراء الانتخابات الإسرائيلية العامة الآن فسيحصل حزب الليكود على 29 مقعداً، وحزب العمل على 24 مقعداً، و”يوجد مستقبل” على 16 مقعداً، و”البيت اليهودي” على 14 مقعداً، وستتراجع القائمة المشتركة إلى 8 مقاعد، ويحصل “إسرائيل بيتنا” على 7 مقاعد، ويحصل كل من “كلنا” ويهدوت هتوراة على 6 مقاعد، وكل من شاس وميرتس على 5 مقاعد.
وقال 34% من المشاركين في استطلاع القناة الثانية إن بنيامين نتنياهو ما زال الشخص الأنسب لتولي منصب رئيس الحكومة، في حين قال 13% منهم إن آفي غباي هو الشخص الأنسب، وقال 12% إن يائير لبيد هو الأنسب، وقال 6% إن نفتالي بينت هو الأنسب.
وقال 37% من المشاركين في استطلاع القناة العاشرة إن نتنياهو هو الأنسب، في حين قال 14% منهم إن غباي هو الأنسب، وقال 12% منهم إن لبيد هو الأنسب.

المصدر: صحيفة “معاريف” الإسرائيلية، عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

المستوطنون ينظمون مسيرة في أزقة القدس القديمة ويقتحمون الحرم القدسي

شارك آلاف المستوطنين الإسرائيليين أمس (الخميس) في مسيرة جابت شوارع البلدة القديمة في القدس الشرقية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *