الرئيسية / أخبار فنية / قصة سوري والمجدرة في المانيا

قصة سوري والمجدرة في المانيا

سوري مسافر لألمانيا قام أخد معه مجدرة لياكلها عالطريق اذا جاع فمسكوه بالمطار قالولو: شو هاد ؟
قلون : هي أكلة لذيذة مشهورة عنا…
طبعا أمن المطار شكوا بأمرو أخدوا من المجدرة عينة وراحوا حللوها لقوها كلها فيتامينات داقوها ولقوها طيبة .. قالولو : عطينا مجدرة واطلب أي شي بدك إياه ..
قلن : بدي أحدث شيء نزل بألمانيا ، عطوه سيارة شيفروليت كامارو 2017 ..
رجع فيها ع بلدو شافو صاحبو قاله : شو القصة ياغالي منين هالسيارة ؟ حكالو القصة وشو صار معو…
راح صاحبو أخذ معو قطرميز مكدوس وطيران لألمانيا.. مسكوه في المطار وصار معو نفس الشيء .. وبعد ماداقوا المكدوسات وطار عقلهم فيه ..
قالوا له : اطلب أي شيء بس عطينا هالقطرميز ..
قلون: بدي أحدث شيء نزل بألمانيا …
عطوه المجدرة 😁😁 😂 😂 🤣😂💔

لاولو

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

فلسفة حضارات العالم

قراءة: د. هيثم مزاحم     الكتاب: فلسفة حضارات العالم: نظريات الحقيقة وتأويلها تأليف: د. أنطوان …

لست متصوفاً ولم أتقمّص صورة غيري

د. عبدالجبار الرفاعي ـ عن موقع حوارات – في بداية شبابي، كانت صورة الآخر لديّ …

معنى أن تكون صوفيًّا

بقلم: خالد محمد عبده – خاص بمركز بيروت لدراسات الشرق الأوسط – أن تكون إنسانًا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.