الرئيسية / أخبار / الاعتداء الإسرائيلي على سوريا يخلّف شهيدان وخسائر مادية
جندي لبناني بنقطة عسكرية قرب الحدود مع سوريا بصورة التقطت يوم 21 سبتمبر ايلول 2016. تصوير: محمد عزاقير - رويترز

الاعتداء الإسرائيلي على سوريا يخلّف شهيدان وخسائر مادية

“شجون عربية”_ الجيش السوري يعلن في بيان له أن طائرات العدو الإسرائيلي أطلقت عدة صواريخ من الأجواء اللبنانية استهدفت أحد المواقع العسكرية بالقرب من مصياف، ما أدى إلى وقوع خسائر مادية واستشهاد عنصرين داخله، محذّراً من التداعيات الخطيرة للأعمال العدوانية الاسرائيلية على أمن المنطقة واستقرارها، ومؤكداً العزم والتصميم على سحق الإرهاب واجتثاثه من جميع الأراضي السورية.

أصدرت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة في سوريا بياناً صباح الخميس جاء فيه أن طيران العدو الإسرائيلي “أقدم عند الساعة 2.42 فجر اليوم على إطلاق عدة صواريخ من الأجواء اللبنانية استهدفت أحد مواقعنا العسكرية بالقرب من مصياف (جنوب غرب مدينة حماة ) ما أدى إلى وقوع خسائر مادية واستشهاد عنصرين في الموقع”.

وأضاف “يأتي هذا العدوان في محاولة يائسة لرفع معنويات عصابات ” داعش” الإرهابية المنهارة بعد الانتصارات الساحقة التي يحقهها الجيش العربي السوري ضد الإرهاب على أكثر من اتجاه, ويؤكد دعم “إسرائيل” المباشر لتنظيم “داعش” وغيره من التنظيمات الإرهابية الأخرى.

وختم بالقول “إن القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة إذ تحذر من التداعيات الخطيرة لمثل هذه الأعمال العدوانية على أمن واستقرار المنطقة, تؤكد عزمها وتصميمها على سحق الإرهاب واجتثاثه من جميع أراضي الجمهورية العربية السورية مهما تعددت وتنوعت أشكال الدعم المقدم لهذه العصابات الإرهابية”.

وفي السياق، نقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن محافل سياسية في اسرائيل تقديرها بأن “الغارة في سوريا هي رسالة إلى إيران”.

 

المصدر الإعلام الحربي

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

هل يدمر ترامب حلف الناتو؟

ينظر الحلفاء بخوف إلى قمة الناتو هذا الأسبوع مع استمرار الرئيس ترامب في حملته لتقويض …

عن المصالحة بين القوميين والإسلاميين

بقلم توفيق شومان — طوال العقود الماضية ، أظهر المناخ السياسي والفكري العربي ، وجود …

تساؤلات حول الهوية الدينية للعلم والمعرفة

د. عبدالجبار الرفاعي — اكتشافُ هوية دينية وأيديولوجية للعلم والمعرفة كان وما زال أحدُ الأحلام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.