الإثنين , أغسطس 21 2017
الرئيسية / تحقيقات / أوباما: سنرسل الناس إلى المريخ بحلول 2030

أوباما: سنرسل الناس إلى المريخ بحلول 2030

obama_mars

“شجون عربية” — أعلن الرئيس الأميركي باراك أوباما عزمه إرسال دفعة جديدة من رواد الفضاء إلى الفضاء الخارجي بهدف استكشاف كوكب المريخ، مضيفاً أنّ التنفيذ العملي للفكرة سيكون خلال عشرين عاماً من تاريخ اليوم.
تصريحات أوباما جاءت في مقال كتبه شخصياً ونشرته شبكة CNN الأميركية على موقعها الالكتروني بعنوان” الولايات المتحدة تخطو خطوةً عملاقة إلى كوكب المريخ” حيث روى أوباما بعضاً من ذكريات الطفولة حينما كان ينظر إلى السماء على كتفي جدّه وهو يلوّح بالعلم لرواد الفضاء العائدين إلى الأرض بعد رحلتهم الفضائية.

وفقاً لمقال أوباما، فإنّ المشروع سيتمّ تمويله من قبل الشركات الخاصة بهدف بناء سفن فضاء حديثة يمكنها الهبوط بسلام على الكوكب وتوفير ظروف حياتية طبيعية لروّادها من المسافرين والناس، ليتمكنوا من العودة إلى كوكب الأرض في أي وقت، حيث وعد أوباما بأن الولايات المتحدة سوف تساعد على إرسال الناس للمريخ بحلول عام 2030، وكتب في مقاله “وضعنا هدفاً واضحاً حيوياً للجزء القادم من تاريخ أميركا في الفضاء وهو إرسال البشر للمريخ بحلول عام 2030 ثم العودة بسلام للأرض مع طموح البقاء هناك للأبد يوماً ما”.

يقول أوباما “العام الماضي وحده، اكتشفت ناسا مياهاً متدفقةً على سطح المريخ وهناك أدلة عن وجود جليد على أحد أقمار كوكب المشتري… التلسكوبات اكتشفت في فضائنا كواكب شبيهة بالأرض تدور حول نجوم بعيدة ونسعى إلى بعثات جديدة للتفاعل مع الكويكبات، والتي سوف تساعدنا على تعلّم كيفية حماية الأرض من خطر الاصطدام بها واكتشاف أصل الحياة على الأرض”.

وختم أوباما كلماته بالقول “في يوم من الأيام، آملُ أن أرفع أحفادي على كتفَي… سنبقى ننظر إلى النجوم بعجب، كما فعل البشر منذ بداية الزمن، لكن عوضاً عن انتظار عودة المستكشفين الجريئين بفارغ الصبر إلينا، وبفعل الخيارات التي نتخذها الآن، سيذهبون إلى الفضاء ليس فقط للزيارة، ولكن للبقاء هناك وعند القيام بذلك سيجعلون حياتنا أفضل هُنا على الأرض”.

المصدر: CNN عن الميادين نت

حول شجون عربية

تفقد أيضاً

هل صدّعت قضية الجندي أزاريا ثقة الجمهور بالجيش الإسرائيلي؟

بقلم: مئير ألرن – لواء في الاحتياط وباحث في معهد دراسات الأمن القومي الإسرائيلي — …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *