الجيش الإسرائيلي يعلن استهداف منزل رئيس المكتب السياسي لـ”حماس” في غزة

الجيش الإسرائيلي يعلن استهداف منزل رئيس المكتب السياسي لـ”حماس” في غزة
Spread the love

شجون عربية _

استهدفت غارات جوية إسرائيلية الأحد منزل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس الإسلامية في قطاع غزة يحيى السنوار، بحسب ما أكد الجيش الإسرائيلي في بيان.

وقال الجيش في بيان: “تم قصف منزلي يحيى السنوار رئيس المكتب السياسي لحماس في غزة وشقيقه محمد السنوار رئيس الخدمات اللوجستية والقوى العاملة في الحركة كونهما من بين الأهداف التي تعتبر بنية تحتية عسكرية لمنظمة حماس الإرهابية”.

والسنوار (58 عاما) من مؤسسي الجهازين الأمني والعسكري للحركة، اعتقل أكثر من عشرين عاما في السجون الإسرائيلية قبل أن يفرج عنه في صفقة تبادل أسرى عام 2011.

وانتخب السنوار لأول مرة رئيسا للحركة في القطاع عام 2017، وأعيد انتخابه في مارس الماضي لولاية ثانية.

إلى ذلك، قال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي إن الطائرات الإسرائيلية أغارت خلال الأربع وعشرين ساعة الأخيرة على أكثر من 90 هدفا تابعا لحماس والجهاد الإسلامي في قطاع غزة.

وقال أدرعي إن الطائرات استهدفت “عشرات مواقع إنتاج وتخزين الأسلحة في تل الهوا، وفي شيخ عمدان وفي مدينة غزة، بعضها تم تخزينها في منازل نشطاء ينتمون إلى القوة البحرية والجوية لحماس”، كما تم استهداف “خلايا مطلقي قذائف مضادة للدروع ووحدات هجومية لأنظمة السايبر”.

وأضاف أن القصف شمل أيضا “حوالى 40 من منصات وراجمات الصواريخ الموجهة مباشرة إلى دولة إسرائيل وأيضا عشرات الخلايا من مطلقيها”.

وأشار أدرعي إلى أنه “منذ الساعة السابعة مساء أمس وحتى السابعة صباحا أطلق نحو 120 صاروخ من قطاع غزة نحو إسرائيل حيث سقط 11 منها داخل غزة بينما اعترضت القبة الحديدية عشرات الصواريخ”.

شجون عربية