“فاينانشيال تايمز”: الصناديق الخليجية تقتنص الفرص لعقد الصفقات

Spread the love

ضخ صندوق الاستثمار السعودي و”مبادلة” في صندوق الرؤية المتعثر في شركة “سوفت بنك” SoftBank الأميركية 45 مليار دولار و15 مليار دولار على التوالي.

قالت صحيفة “فاينانشيال تايمز” إن صناديق الثروة السيادية الخليجية، بما في ذلك صندوق الاستثمار العام السعودي و”مبادلة” التابعة لأبوظبي، تتحرك لحشد الأموال لشراء الأصول التي تضررت تقييماتها بشدة من تفشي فيروس كورونا. 

وقال مصرفيون وأشخاص مقربون من الصناديق إنهم يتطلعون إلى الاستثمار في المجالات التي ستعود إلى الانتعاش العالمي ، مثل الرعاية الصحية والتكنولوجيا والخدمات اللوجستية.

وصرح مسؤول سعودي كبير لصحيفة فاينانشيال تايمز أن المملكة شكلت فريقاً مكرساً للنظر في المدى الزمني المتوسط وطويل المدى للأزمة العالمية، وفي جانبيها السلبي والصاعد، في حين أن صندوق الاستثمار السعودي الذي تبلغ قيمته 320 مليار دولار برئاسة ولي العهد محمد بن سلمان، اتبع استراتيجية كانت “مزيجاً من الاستراتيجية والانتهازية”. 

وقام الصندوق السعودي بالفعل بسلسلة من الاستثمارات الضخمة في الأسابيع القليلة الماضية، من مشغل الرحلات البحرية “كرنفال” إلى مجموعات النفط رويال داتش شل وتوتال وريبسول وإيكوينور وإيني. ووافق هذا الأسبوع على الاستحواذ على نادي “نيوكاسل يونايتد” الإنجليزي في صفقة بقيمة 300 مليون جنيه إسترليني. 

وقال المسؤول السعودي إن الرياض تدرس كيفية “الاستفادة” من الوضع “لتقليل الأثر [على المملكة] على المدى الطويل، ولكنها تستفيد كذلك من التغييرات المحتملة في السلوك ونماذج الأعمال حول العالم”. وقال المسؤول “نحن نحدد مجالات مثيرة للاهتمام للغاية، سواء كانت في مجال الخدمات اللوجستية، سواء كانت في مجال التكنولوجيا والطب عن بعد، أو غيرها من المجالات الواعدة للغاية”.

وتسعى “مبادلة”، وهي أكثر أدوات الاستثمار السيادي نشاطاً في إمارة أبو ظبي، والتي يرأسها خلدون المبارك، أحد أكثر صانعي السياسات نفوذاً في الإمارة، بنشاط إلى الاستثمارات، بما في ذلك في قطاعات مثل تكنولوجيا الرعاية الصحية في الولايات المتحدة وأوروبا والصين. 

وقال أحد الأشخاص المطلعين على الصندوق الذي تبلغ قيمته 230 مليار دولار إنه كان “وكيلاً دقيقاً لمحفظته، بينما ينتظر الوقت المناسب لبدء نشر أكبر لرأس المال على نطاق واسع”، مما يسلط الضوء على الاستثمارات المحتملة في “أحدث الصناعات الدوائية والتكنولوجيا الطبية”. 

وكان كل من “مبادلة” وصندوق الاستثمار السعودي مستثمرين رئيسيين في صندوق الرؤية المتعثر في شركة “سوفت بنك” SoftBank، حيث ضخا 15 مليار دولار و45 مليار دولار على التوالي. 

وكانت هيئة الاستثمار القطرية التي تبلغ قيمتها 320 مليار دولار، والتي تشمل أصولها مبنى شارد Shard في لندن ومتجر هارودز Harrods متعدد الأقسام، تسعى بالفعل لزيادة تعرضها في أميركا الشمالية وآسيا وأنشأت في العام الماضي فريقاً متخصصاً في الأسواق الناشئة لاتخاذ حصص مباشرة في الشركات في أميركا اللاتينية وأفريقيا وآسيا. وقال مسؤول قطري “بالنظر إلى التقلبات في الأسواق، يبحث جهاز قطر للاستثمار عن فرص استثمارية”.

المصدر: فاينانشيال تايمز _ عن الميادين نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.