الصين تغلق 29 حياً في بكين بعد تفشٍ جديد للوباء

Spread the love

أغلقت السلطات الصينية ما لا يقل عن 29 حيًا في العاصمة بكين بعد إصابة 106 أشخاص بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، خلال الخمسة أيام الماضية، وارتبط أغلب هؤلاء المصابين بسوق “شينفادي” للسلع والمواد الغذائية بالجملة في بكين.

وبالإضافة إلى إغلاق 11 حيًا يحيط بسوق “شينفادي”، تم إغلاق سوقين آخرين، بينما خضعت أحياء مجاورة بقيود، وأغلقت 10 أسواق تحيط بسوق “يوغوندونغ”، والذي تم اكتشاف 3 إصابات ارتبطت بزيارته، و7 أحياء تحيط بسوق “تيانتاو هونغليان” مع حالة واحدة مؤكدة.

ووضعت السلطات المحلية، منطقة “شيشاشاي” السياحية ذات المناظر الخلابة، والتي تضم المنطقة السكنية، تحت قيود شديدة للحد من انتشار الفيروس.

من جانبها وصفت منظمة الصحة العالمية، اكتشاف أكثر من 100 إصابة جديدة بفيروس كورونا في بكين بأنه “حدث مهم”، قال مايك رايان، المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ الصحية بمنظمة الصحة العالمية، الاثنين، “في الصين، عندما تقضي أكثر من 50 يومًا دون أن يكون لديك أي انتقال محلي كبير، فإن كتلة مثل هذه تثير القلق، وتحتاج إلى يتم التحقيق والرقابة”.

وأوضح المسؤول في منظمة الصحة العالمية، أنه “في إطار المخطط الكبير للأمور حول عدد الحالات اليومية حول العالم، الأمر ليس كذلك، ولكنه حدث مهم”.

وأعربت ماريا فان كيرخوف، عالمة وبائيات الأمراض المعدية في منظمة الصحة العالمية، عن قلقها بشأن المجموعات الجديدة للمصابين بالفيروس في بكين، وسط مخاوف من موجة جديدة من تفشي الوباء الذي أعلنت الصين، قبل أشهر، السيطرة عليه.

وأضافت فان كيرخوف، أنه “يجب معالجة كل حالة على حدة، لكن التكتلات حالة خاصة، لأنه في أي بلد نحتاج إلى فهم سبب وجود التكتل”، في إشارة إلى مجموعات المصابين، بينما تتعقب السلطات الصينية نحو أكثر من 200 ألف شخص للتحقيق في احتمالية إصابتهم بفيروس كورونا.

المصدر: cnn بالعربية

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.