عقوبة السجن أو غرامة 569 ألف دولار عند خرق الحجر الصحي

Spread the love

قالت صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية إن بعض البلدان التي تعمل على احتواء تفشي وباء كورونا الجديد، تقوم بتنفيذ التهديدات بفرض غرامات باهظة وحتى عقوبة السجن لأولئك الذين ينتهكون قواعد الحجر الصحي أو قيود الحدود.

وفي أحدث مثال، يواجه رجل من ولاية كنتاكي الأميركية متهم بخرق قواعد الحجر الصحي الكندية ستة أشهر في السجن وغرامة قدرها 569 ألف دولار أو ربما كليهما. وكان الموظفون في فندقه في ألبرتا يشتبهون في أنه كان يخالف قواعد الحجر الصحي، واتهمته الشرطة بعد العثور عليه في منطقة جذب سياحي.

وحُكم على امرأة تبلغ من العمر 28 عاماً في أستراليا بالسجن ستة أشهر يوم الثلاثاء بعد أن اختبأت في مؤخرة شاحنة في رحلة عبر البلاد لأكثر من 1800 ميل من ولاية فيكتوريا، وهي منطقة ساخنة لتفشي فيروس كورونا، إلى غرب أستراليا. وأصدرت الشرطة تحذيرات للمسافرين من مناطق ساخنة مثل سيدني بشأن عقوبة الكذب على نماذج إعلان الحدود.

ترجمة: الميادين نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.