النتائج الأولية للانتخابات الأميركية: ترامب يعلن النصر وبايدن متفائل بالفوز

Spread the love

أغلقت صناديق الاقتراع في غالبية الولايات الأمريكية، مع البدء بفرز الأصوات، وظهور نتائج عدة ولايات يتنافس عليها دونالد ترامب وجو بايدن.
وبحسب آخر النتائج، فإن المرشح الديمقراطي جو بايدن تحصل على 238 صوتا في المجمع الانتخابي، فيما وصلت أصوات ترامب إلى 213، علما أن الأصوات التي تضمن الفوز بالرئاسة هي 270.

ويتفوق بايدن على ترامب بمجموع أصوات الناخبين، بواقع 67 مليونا مقابل 65 لترامب.

وأظهرت النتائج الأولية تقدم بايدن في الولايات التالية:كاليفورنيا، وإلينوي، وفيرجينيا، ونيو هامبشر، وفيرمونت، وأوريغون، وواشنطن، وكولورادو، ونيو مكسيكو، في تكرار ما حدث بالعام 2016، إلا أن الجديد هو تقدم بايدن في ولاية أريزونا التي تفوق بها ترامب قبل 4 سنوات على هيلاري كلينتون.

فيما تقدم ترامب بكل من “فلوريدا، كنتاكي، تكساس، وإنديانا، ألاباما، والميسيسبي، ولويسيانا، وويست فيرجينيا، وساوث كارولينا، وتينيسي، ولاية ايداهو، وأتاوا، وويمنغ، وداكوتا الشمالية والجنوبية، وكانساس، وأوكلاهوما، وميزوري، وأركنساس”.

وتشير النتائج الحالية إلى تفوق ترامب بالنتائج الأولية بعد فرز أكثر من 75 بالمئة من الأصوات في كل من جورجيا، ونورث كارولينا، وأوهايو، وميشيغان، وويسكونسن، ومونتانا، وبنسلفانيا، وهو ما يعني تفوقه بإجمالي أصوات المجمع الانتخابي، وبالتالي الفوز بالانتخابات.

ويلقي الصراع بين المتنافسين أهمية في “الولايات المتأرجحة”، وأبرزها ست ولايات هي: بنسلفانيا (20 صوتا) وميتشيغان (16 صوتا) وويسكونسن (10 أصوات) وفلوريدا (29 صوتا) ونورث كارولاينا (15 صوتا) وأريزونا (11 صوتا) أي بما مجموعه (101 صوت انتخابي).

من جانبه، صرح الرئيس دونالد ترامب في الساعات الأولى من صباح الأربعاء بالفوز على بايدن في انتخابات الرئاسة، رغم عدم اكتمال النتائج من عدة ولاية متأرجحة يمكن أن تحسم السباق الانتخابي.

وقال ترامب لأنصاره في البيت الأبيض “بصراحة لقد فزنا”.

وفي وقت سابق، قال جو بايدن إن نتيجة الانتخابات قد لا تُعرف حتى صباح الأربعاء (بتوقيت الولايات المتحدة) أو بعد ذلك، لكنه عبر عن تفاؤله.

يذكر أن أكثر من 98 مليون أمريكي أدلوا بأصواتهم مبكرا، إما شخصيا أو عن طريق البريد، حتى عشية الاثنين، وفقا لمشروع الانتخابات الأمريكية بجامعة فلوريدا، وهو إقبال قياسي مدفوع بالاهتمام الشديد بالانتخابات والمخاوف من التصويت شخصيا في يوم الانتخابات أثناء الجائحة.

ويمثل هذا العدد نحو 71.4 في المئة من إجمالي الإقبال في عام 2016، وحوالي 40 في المئة من جميع الأمريكيين المؤهلين قانونا للتصويت.

مجلس النواب للديمقراطيين

قالت شبكة “فوكس نيوز” إن مرشحي الحزب الديمقراطي فازوا بالأغلبية في انتخابات مجلس النواب.

وذكرت الشبكة أن الديمقراطيين سيوسعون أغلبيتهم الحالية في المجلس بخمسة مقاعد على الأقل.

ومن بين الديقمراطيين الفائزين الجدد، النائبة إلهان عمر عن ولاية مينيسوتا.

ويشكل الديمقراطيون في الكونغرس الحالي، أغلبية بـ 232 عضوا مقابل 197 عضوا جمهوريا وعضو عن الحزب الليبرتاري في ظل وجود خمسة مقاعد شاغرة.

وقالت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي: “يمكننا القول إننا حافظنا على أغلبيتنا في مجلس النواب”.

وتابعت: “سنواصل العمل على سن قوانين نحن في أمس الحاجة إليها، ومن أجل تحقيق المساواة”.

بدوره، احتفظ زعيم الغالبية الجمهورية في مجلس الشيوخ السناتور ميتش ماكونيل بمقعده عن ولايته كنتاكي في الانتخابات النصفية.

وماكونيل هو صاحب أطول فترة يقضيها سناتور على رأس كتلة في مجلس الشيوخ: كان زعيم الأقلية الجمهورية بين عامي 2007 و2015 وعندما استعاد الجمهوريون السيطرة على المجلس أصبح زعيم الأغلبية. وبموجب الدستور الأمريكي فإنّ نائب الرئيس يتولّى حكماً منصب رئيس مجلس الشيوخ.

المصدر: عربي21

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.